EN
  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2009

أمير يكسب ثقة ناريمان بعد إنقاذه لحياة إحسان

كلما حاول أمير حل مشكلة تواجهه في طريق زواجه من عاصي.. تظهر أمامه مشكلة جديدة وبالرغم من العقبات في طريقه إلا إنه أعلن عن تمسكه بحبيبته عاصي وعدم قدرته على الابتعاد عنها ورغبته الجادة في الزواج منها، الأمر الذي يدفعه لمواجهة كافة التحديات من أجل الوصول إليها، وذلك خلال أحداث الحلقة 76 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية.

كلما حاول أمير حل مشكلة تواجهه في طريق زواجه من عاصي.. تظهر أمامه مشكلة جديدة وبالرغم من العقبات في طريقه إلا إنه أعلن عن تمسكه بحبيبته عاصي وعدم قدرته على الابتعاد عنها ورغبته الجادة في الزواج منها، الأمر الذي يدفعه لمواجهة كافة التحديات من أجل الوصول إليها، وذلك خلال أحداث الحلقة 76 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية.

وخلال أحداث حلقة الأربعاء 23 من ديسمبر/كانون الأول، شعر إحسان بالغضب بعد أن أخبره العمال بأن الحفر لم يوصلهم إلى البئر، فقام بتشغيل آلة الحفر بمفرده وظل بجوارها طوال الليل؛ مصمما على إنقاذ محصول القطن من الجفاف الذي طال الأراضي الزراعية ويهدد بضياع تعب العمال في زراعة المحصول.

في الوقت نفسه، طلبت عاصي (الفنانة توبا بيوكشتون) من أمير (الفنان مراد يلدريم) القدوم لمقابلة والدتها ناريمان، فطلب أمير من خالته سهيلة قبل رحيله أن تتحمل حديث ناريمان لرغبته الجادة في الزواج من عاصي، وذهب لمقابلة ناريمان التي طلبت من عاصي الخروج للحديث مع أمير.

طلب ناريمان سبب ضيقا شديدا لعاصي، لكنها تجاوزت ضيقها بأن وقفت خارج النافذة تستمع لحديثهما برفقة فاطمة وشقيقتها رولا، لتفاجأ بحديث أمير بعدم تراجعه عن رغبته في الزواج من عاصي، مؤكدا لوالدتها أن الخلافات بين العائلتين لن تؤثر على زواجهما، فطلبت منه إعادة التفكير في قرار زواجه وإمهالها وقت للتفكير.

وقابلت فاتن شقيقتها عاصي في المنزل، وطلبت منها أخذها لمكان أمير للاعتذار له عن شكوكها السابقة، فأخذتها عاصي، فاعترفت فاتن بغبائها لاتهام أمير، وأن والدتها زادت من شعور الجميع بالشك في أمير، وأثناء حديثهما سمع الجميع صراخ عاصي وهي تناديهم بأن المياه ظهرت من الأرض، فركض الجميع، ووقف أمير وإحسان يحفران الزوايا لاحتواء المياه.

وما لبثت السعادة أن تحولت لجزع وخوف بعد أن رأى أمير إحدى المعدات الحديدية تقع من أعلى في اتجاه إحسان، فركض أمير لينقذ إحسان من الإصابة، لتعود السعادة مجددا بسلامته واستمرار المياه في التدفق وسقاية الأراضي الزراعية.

وشكرت ناريمان أمير على إنقاذه لحياة زوجها إحسان، ودخل رسلان لوالده إحسان معتذرا عن عدم قدومه لمساعدته في الاهتمام بالأرض، فقبل إحسان اعتذاره، وطلب منه الذهاب لمنزل نيفين لمساعدتها في البحث عن الأوراق.

وذهب رسلان لمنزل نيفين فحضر علي برفقة مساعده للبحث عن الأوراق، حيث انتهز مساعد علي غياب الجميع داخل المزرعة ليصعد للمكان الذي وصفه لهما غالب؛ للبحث عن السلاح، فاستطاع الوصول لمكانه وألقى بها خارج المزرعة من النافذة ليتمكن من أخذها بعد خروجه.

في غضون ذلك، وافقت ناريمان على قدوم أمير لمنزلها لطلب الزواج من عاصي بعد أن أعلن إحسان موافقته عليه، لكنها اشترطت عدم قدوم خالته سهيلة معه، فاتصلت ناريمان بأمير تعلن له موافقتها على قدومه لطلب يد عاصي، لكن سهيلة رفضت، فطلب منها أمير الانتظار للمساء لحين قدوم كريم وفاتن لبحث وسيلة للتوصل لحل.