EN
  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2014

نجم البرازيل يتسبب في بكاء طفل..شاهد الواقعة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تسبب ديفيد لويز مدافع المدافع المنتخب البرازيلي في بكاء طفل برازيلي يبلغ من العمر ثماني سنوات

  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2014

نجم البرازيل يتسبب في بكاء طفل..شاهد الواقعة

(القاهرة- mbc.net) تسبب ديفيد لويز مدافع المنتخب البرازيلي في بكاء طفل برازيلي يبلغ من العمر ثماني سنوات لكن دموع المشجع البرازيلي الصغير كانت لسببا مختلف.

حيث تعود القصة إلى قيام الطفل البرازيلي الصغير بالتسلل إلى الحصة التدريبية الخاصة بالمنتخب البرازيلي بعيدا عن عيون الأمن الذي يتولى تأمين الملعب الذي طارده لاحقا بعد ركضه في اتجاه المدافع البرازيلي.

وبمجرد وصول الطفل الصغير إلى المدافع البرازيلي ديفيد لويز أنفجر في البكاء من فرط فرحته برؤية ديفيد لويز نجمه المحبب و المفضل إلى قلبه.

وقام ديفيد لويز مدافع المدافع المنتخب البرازيلي باحتضان المشجع البرازيلي الصغير ثم قام بإهدائه قميصه الشخصي في موقف مؤثر.

 ديفيد لويز
683

ديفيد لويز

وكان المدافع البرازيلي ديفيد لويز قد أكد في تصريحات صحفية أن الفوز على نظيره الكاميروني في الجولة المقبلة بمونديال 2014 أمر ضروري للتأهل إلى دور ثمن النهائي من البطولة.

وقال ديفيد لويز في تصريحات عقب اللقاء: "سوء الحظ لعب دور كبير في التعادل أمام المكسيك وأضاعنا العديد من الفرص التي تصدى لها الحارس المكسيكي ببراعة وتألق وبشدة في مواجهة اليوم"

وكان المنتخب البرازيلي قد تعادل مع نظيره المكسيكي مساء الثلاثاء، في الجولة الثانية لدور المجموعات من  مونديال البرازيل.