EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2014

وزير الأوقاف: لو "كأس العالم" حرام لما شارك شيخ الأزهر.. و"داعش" صنيعة غربية

دكتور محمد مختار جمعة

دكتور محمد مختار جمعة

استنكر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة الفتاوى التي تحرم مشاهدة مباريات كأس العالم في البرازيل، وقال إن المونديال لو فيه مشكلة لما أرسل فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب رسالة حازت إعجاب العالم، وتناقلتها الصحف المختلفة.

  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2014

وزير الأوقاف: لو "كأس العالم" حرام لما شارك شيخ الأزهر.. و"داعش" صنيعة غربية

استنكر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة الفتاوى التي تحرم مشاهدة مباريات كأس العالم في البرازيل، وقال إن المونديال لو فيه مشكلة لما أرسل فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب رسالة حازت إعجاب العالم، وتناقلتها الصحف المختلفة.

وأضاف وزير الأوقاف خلال استضافته في برنامج "يحدث في مصر" مع الإعلامي شريف عامر-: "رسالة الدكتور الطيب ألقيت حولها الخطابات والكتابات في الصحف، وحازت إعجاب الجميع، لو كان كأس العالم محرما لما كان شيخ الأزهر يشارك، ولو كان المنتخب المصري وصل إلى المونديال لما كان هؤلاء يقولون إنه حرام".

وعن داعش قال الدكتور محمد مختار جمعة: "بعض القوى دعمت قوى التشدد لتستخدمها عند الحاجة، والحد الأدنى لو لم تحتاج لها، واحتاجت أن تشوه صورة المسلمين والعرب، تستخدم هذه النماذج. الغرب يعرف لغة المصالح، وأؤكد، أن الإرهاب يأكل من يدعمه، الإرهاب لا مله له ولا عهد له ولا وطن له".

وأضاف: "الإسلام لم يجيز القتل على المعتقد على الإطلاق، الرسول صلى الله عليه وسلم وجد امرأة كافرة قتلت في الحرب، وقال ما كان لهذه أن تقاتل، الرسول لم يوجز قتل الرهبان الذين يتعبدون في صوامعهم حتى لو كان القوم في قتال مع الآخر".

وشدد وزير الأوقاف على أن الدولة تقاوم الإلحاد باعتباره خطرا شديدا عليها، مشيرا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي حريص في الوقت نفسه على التدين الصحيح.

وفيما يتعلق بالجدل الذي صاحب حملة "هل صليت على النبي اليوم" قال: "كل شيء له مكانه ومقامه، وأحيانا تخرج مظاهر للفت النظر، وهذه الحملة من الواضح أن هدفها خبيث، ولكن ما هو هذا الهدف هذا سنعلمه اليوم أو غدا. ولكني لا أرى ذلك مبررا، ولا أستحسنه، هذه الأمور التي تظهر فجأة وبصورة مريبة، يغلب على الظن أن الأهداف في غير صالح الوطن".