EN
  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2014

صورة: القصة الكاملة وراء الطفل الذي ظهر في أحضان ميسي

ميسي في الصورة الأخيرة مع الطفل

حالة من الحيرة ظهرت في وسائل الإعلام، التي اهتمت بكتابة تقارير عن الصورة التي ظهر فيها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع طفل صغير، بعد أيام من واقعة تجاهله مصافحة طفل برازيلي قبل مباراة الأرجنتين أمام البوسنة في كأس العالم.

  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2014

صورة: القصة الكاملة وراء الطفل الذي ظهر في أحضان ميسي

حالة من الحيرة ظهرت في وسائل الإعلام، التي اهتمت بكتابة تقارير عن الصورة التي ظهر فيها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع طفل صغير، بعد أيام من واقعة تجاهله مصافحة طفل برازيلي قبل مباراة الأرجنتين أمام البوسنة في كأس العالم.

هناك من قال إن ميسي نجح في الوصول إلى الطفل، وجلس معه لفترة وعوض عليه ما حدث في الموقف السابق، الذي وقع بطريقة غير مقصودة، وفقا لتأكيدات النجم الأرجنتيني.

لكن هناك آراء أخرى، تقول إن هذا الطفل لا يشبه الطفل صاحب الواقعة الأصلية، فهو لا يشبهه في الشكل ولا الحجم أيضا.

كان ميسي قال:" لا يمكن أن أجرح طفل إطلاقا، لدي ابن وأحب ابناء إخوتي، لم أره لحظة توجه لمصافحة الحكام، لماذا أفعل هذا عن عمد؟".

هناك من يقول إن الطفل الذي ظهر في الصورة الأخيرة، هو ابن اللاعب ديفيد، الذي لعب سابقا في صفوف فلومينينسي البرازيلي.

ظهر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في صورة داخل مقر إقامة الفريق بالبرازيل، ومعه طفل صغير يجلس على ركبتي هداف برشلونة الإسباني وكلاهما ينظران إلى الكاميرا في أجواء سعيدة وكأنهما يجلسان بمفردهما بعيد عن زحام الجماهير والمؤتمرات الصحفية.