EN
  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2014

جون أبراهام ينافس ميسي ورونالدو في كأس العالم

جون أبراهام

لا يخفى على متابعي أخبار نجوم بوليوود؛ الشغف الشديد لنجمها الشاب جون أبراهام برياضة كرة القدم، والذي ربما يكون أحد الأسباب الرئيسية التي دفعته لمحاولة الجمع بينها وبين حبه للتمثيل؛ عن طريق فيلمه الشهير Dhan Dhana Dhan Goal؛ والذي صدر عام 2007.

  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2014

جون أبراهام ينافس ميسي ورونالدو في كأس العالم

(بوليوود-mbc.net) لا يخفى على متابعي أخبار نجوم بوليوود؛ الشغف الشديد لنجمها الشاب جون أبراهام برياضة كرة القدم، والذي ربما يكون أحد الأسباب الرئيسية التي دفعته لمحاولة الجمع بينها وبين حبه للتمثيل؛ عن طريق فيلمه الشهير Dhan Dhana Dhan Goal؛ والذي صدر عام 2007.

وفي مقابلة أجريت معه مؤخرًا؛ اعترف أبراهام أن عشقه للكرة بدأ في طفولته، وأنه مارسها لعدة سنوات بالفعل، بل وكان قائد فريق مدرسته، وبحسب كلام مدربه وقتها؛ فقد كان يتوقع له مستقبلًا باهرًا في اللعبة، وأنه قد ينضم إلى منتخب الهند في وقت ما، إلا أنه اضطر لتركها لاستكمال دراسته.

لقطة من فيلم Dhan Dhana Dhan Goal
683

لقطة من فيلم Dhan Dhana Dhan Goal

وتابع أبراهام  أن أول دورة كأس عالم شاهدها كانت عام 1982؛ عندما كان عمره 10 سنوات تقريبًا، وأنه مازال يتذكر أداء باولو روسي نجم إيطاليا فيها؛ وهي الدورة التي انتهت بفوز إيطاليا باللقب، وأنه منذ هذه الدورة؛ فقد تابع كل الدورات التالية، بل وقد سافر عام 2006 إلى برلين لمشاهدة المباراة النهائية بين فرنسا وإيطاليا.

واستطرد أبراهام قائلًا أن ما يثير حبه للكرة أنها تمنحك الشهرة لا لمجرد أنك ثري أو فقير أو متفوق في التعليم، بل لأنك تمارسها بشكل جيد جدًا، وفي طفولته كان أحد أبرز اللاعبين في مدرسته، وهو ما جعله مشهورًا فيها، وقد كان يراوده دائمًا حلم أن يشارك في اللعب في كأس العالم، بل وكان يتخيل نفسه يحرز هدف الفوز لفريقه.

683

وعندما سؤل عن فرقه المفضلة؛ ومن لديه الفرص الأفضل للفوز بكأس العالم القادمة، قال أبراهام أن البرازيل لديها مزية الأرض، والأرجنتين تمتلك فريقًا قويًا، كما أنه لا يستطيع تجاهل منتخبات قوية مثل أسبانيا وألمانيا، وأنه يظن أن الحصان الأسود سيكون البلجيك؛ التي تمتلك فريقًا جيدًا جدًا، وأنه يتمنى أن تكون المباراة النهائية بين البرازيل والأرجنتين.

وعن لاعبيه المفضلين، فقد قال أبراهام أنه بجانب الأسماء المعروفة ودائمة التكرار في قوائم أغاب الناس مثل ميسي وكريستيانو رونالدو، فإنه يحب نيمار كثيرًا، ويظن أنه سيكون أحد الركائز الأساسية التي ستعتمد عليها البرازيل في الفترة القادمة.