EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2011

أسرته تفكر في مظاهرة مليونية لسداد جمارك السيارة "الجائزة" ياسر قطامش: جينات "عمرو" الوراثية جعلته يُنهي سباق Arabs Got Talent لصالحه

أكد الشاعر والأديب ياسر قطامش أن ابن أخيه عمرو قطامش الذي فاز بالجائزة الكبرى لبرنامج Arabs Got Talent يمتلك موهبة فطرية في الشعر الحلمنتيشي، وأنه طور موهبته بالاطلاع والقراءة المستمرة، وهو ما أهله للفوز في نهاية المطاف.

أكد الشاعر والأديب ياسر قطامش أن ابن أخيه عمرو قطامش الذي فاز بالجائزة الكبرى لبرنامج Arabs Got Talent يمتلك موهبة فطرية في الشعر الحلمنتيشي، وأنه طور موهبته بالاطلاع والقراءة المستمرة، وهو ما أهله للفوز في نهاية المطاف.

وتوقع ياسر مستقبلا باهرا لعمرو، وخاصة بعد الشعبية الكبيرة التي حققها باشتراكه في البرنامج، مؤكدا أن عمرو فعل ما لم يفعله غيره من الشعراء المتخصصين في هذا النوع من الشعر.

وقال ياسر لـmbc.net: "عمرو كانت لديه ميول وجينات وراثية للشعر الحلمنتيشي؛ حيث كان يحب الفكاهة من صغره، وأحسست وهو في المرحلة الثانوية أنه يميل لقراءة كتاباتي، لذلك أعطيته كل دواويني الشعرية، وبعض الكتب الأخرى".

وأضاف: "فوجئت بأنه لم يقرأ الكتب فقط، لكنه حفظها، وهو ما زاد من حماسي ناحيته، لذلك قررت أن أصطحبه إلى الندوات والمحافل الثقافية، وهناك كان عمرو يُلقي الشعر الحلمنتيشي بأسلوبه الفكاهي، ولقي ترحيبا كبيرا من قبل الجميع، وبعد أيام كان عمرو يحضر لمفاجأة أخرى".

وأشار الشاعر والأديب ياسر قطامش إلى أن عمرو فاجأه بعد ذلك بأنه يكتب ذلك النوع من الشعر، متأثرا بي، وقال: "على الرغم من أن البعض اتهمه بأنه يأخذ شعري وينسبه له؛ إلا أنني أجزم بأنه لم يأخذ بيتا واحدا كتبته أنا، وشعر عمرو خالص له".

المرحلة التالية طبقا لياسر كانت اصطحاب عمرو ومشاركته في برنامج تلفزيوني كان يحكي عن الشعراء القدامى، وأثبت التلميذ النجيب مهارة عالية في هذا البرنامج المسلسل.

وأكد ياسر أنه توقع فوز عمرو في المسابقة، ولكنه خشي من أن تكون هناك حسابات في المسابقة غير الموهبة، ولكن الحمد لله خاب ظني، وفاز عمرو في نهاية المطاف، وقال مازحا: "لكننا مشغولون بعمل مظاهرة مليونية، لدفع جمرك العربية، كما أنني سأحصل منه على ربع مليون ريال لكي أدفع فاتورة التليفون".

ووجه ياسر لعمرو النصيحة بقوله: "أنصح عمرو أن يستثمر نجاحه وشعبيته في البرنامج لأن يقوم بتصحيح أمور خاطئة في المجتمع، وأن يوصل رسالة سامية من خلال شعره الحلمنتيشي، لأن الناس أصبحت الآن أكثر وعيا وحبا له".

وعن مستقبل عمرو المتوقع بعد فوزه بجائزة البرنامج قال: "في الحقيقة، عمرو فعل ما لم نستطع أن نفعله نحن، لذلك أتوقع أن يكون له مستقبل باهر، وأتوقع أن يكون عليه إقبال كبير جدا، وبالنسبة لي يمكن أن أشاركه في أحد المشروعات الإعلامية قريبا".

وأنهى ياسر كلامه بتوجيه دعوة لعمرو أن يحفظه الله، وأن يبعد عنه الحاقدين والحاسدين، وأن يستمر في طريقه من نجاح إلى نجاح.

وحسَمَت أصوات الجمهور النتيجة لصالح المشترك عمرو قطامش من مصر، الذي قدّم عرضًا مونولوجيًا شاملا تضمّنه الشعر الحلمنتيشي في آخر حلقات Arabs Got Talent، ونال عمرو عن شعره علامة مسجّلة باسمه، فأبكى الجمهور وأضحكه بحسه القومي، وخفة دمه، وموهبته الكبيرة.