EN
  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2011

رغم البداية الحماسية من الجمهور والحكام مواهب Arabs Got Talent الثلاث الأولى دون المستوى.. وأديب: "دي ليلة دموية"

بداية حماسية بكل المقاييس اتسمت بها الحلقة التاسعة والثالثة على الهواء مباشرة من البرنامج الجماهيري Arabs Got Talent،

بداية حماسية بكل المقاييس اتسمت بها الحلقة التاسعة والثالثة على الهواء مباشرة من البرنامج الجماهيري Arabs Got Talent، ووسط عاصفة التصفيق من جمهور أعلن منذ البداية ترقبه لمواهب استثنائية، أكدت نجوى كرم، التي تغزل عمرو أديب في طلتها وفستانها المميز، أن الموهبة الجديرة فقط هي التي ستظل في البرنامج.

أما علي جابر، فقال: "هذه هي الفرصة الأخيرة للمشتركين، لا بد أن يبهروا الجمهور ولجنة التحكيم في الدقائق القليلة، التي يعتلون فيها منصة المسرح".

البداية كانت مع (مايكل جاكسون الصغير) الطفل المغربي "آدم فوزانصاحب الـ8 سنوات، الذي أكد أنه سيبهر لجنة التحكيم بحركاته الجديدة في هذه المرحلة، إلا أن عرضه الفعلي لم يحز على رضا لجنة التحكيم، التي باغتته بثلاثة x دفعة واحدة، معلنة رفضها لأدائه "الباهتكما وصفه علي جابر.

عمرو أديب، من ناحيته، أشار إلى أن موهبة "آدم" لم تبرز بشكل جيد في هذه المرحلة، على الرغم من أنها مرحلة التطوير والتصفيات، ولم تشأ نجوى كرم أن تقسو على الصبي، مؤكدة له أنه سيصير نجمًا في شبابه، إن استمر في تدريباته المكثفة على الرقص.

أما المصري حمدي الزغابي، صاحب الأداء المتميز للأغنية التراثية المصرية "مبيسألش عليا أبدًا" في المرحلة التمهيدية، فقد أتى للحلقة بحلة جديدة تمثلت في "بذلة" سوداء مميزة، وفرقة موسيقية كاملة، وعدد من الراقصات الحسناوات، ليشدو بأغنية "الناس المغرمين".

وللمرة الثانية، يتجهم أعضاء لجنة التحكيم، ويبدو على وجههم عدم الاقتناع "بطلعة" الزغابي هذه المرة، وكانت البداية مع علي، الذي اعتبر أن اختيار حمدي لأغنيته الجارية كان غير موفق؛ لأنها حبست صوته وجعلت أداءه "flat" تماما.

أما عمرو فوجه كلامه لحمدي قائلا: "لا.. لم أستمتع بالأداء تماما هذه المرةوتابع ممازحًا: "أعتقد أن "البدلة" الجديدة هي السبب".

أما نجوى، فعابت على حمدي عدم إتقانه للطبقة الغنائية، حينما ينفعل في بعض مقاطع الأغنية، غير أنها أثنت على شكله "النجوميكما قالت.

الأمر نفسه تكرر مع الفريق الكويتي "Pk jaguar" المتخصص في الانتقال الراقص عبر الحواجز؛ حيث لم يستطع بأدائه "الضعيف" أن يلفت انتباه لجنة التحكيم، علاوة على الجمهور، وبدا على عمرو أديب الغضب وهو يقول: "الليلة يبدو أنها ستكون دموية، لا موهبة لفتتنا حتى الآن".

ثم وجه كلامه لأعضاء الفريق قائلا: "إحنا ممكن نقعد نقفز لآخر الليل، إحنا بندور على موهبة، بندور على شيء مبهر للناس، على حاجة الناس تعمل عليها تصويت، والتصويت لن يأتي على هذا الأمر".