EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

عمرو أديب وصف عرضه بأنه الأفضل في البرنامج قصيدة عن شباب التحرير "السيس".. تصعد بصاحبها إلى نهائيات Arabs Got Talent

بمجرد أن بدأ المتسابق المصري عمرو قطامش في إلقاء قصيدته على مسرح برنامج Arabs Got Talent، امتلأ المسرح بالأجواء الكوميدية لما حملته القصيدة من إسقاطات سياسية ألقاها قطامش بطريقة طريفة.

بمجرد أن بدأ المتسابق المصري عمرو قطامش في إلقاء قصيدته على مسرح برنامج Arabs Got Talent، امتلأ المسرح بالأجواء الكوميدية لما حملته القصيدة من إسقاطات سياسية ألقاها قطامش بطريقة طريفة.

وتدافع القصيدة عن شباب ثورة التحرير الذي وصفهم بعض منتقديهم بأنهم شباب "سيس" وهي كلمة عامية مصرية تسخر من الشباب المتفرنج وطريقة ملابسه وتقليعاته واستخدامه كلمات أجنبية في الحديث.

وحصل المتسابق المصري على أعلى نسبة تصويت في حلقة البرنامج التي عرضت الجمعة 1 إبريل/نيسان 2011، ليصعد مباشرة إلى نهائيات البرنامج وينافس على الجائزة الكبرى لتصدق توقعات جمهور AGT للشاب المصري الذي يقدم الشعر "الحلمنتيشي" –شعر شعبي أقرب للعامية- يستوحيه من القضايا التي تثار في الصحف اليومية، لينجح في توصيل صرخة وصوت شباب مصر بهذه القصيدة، التي قام خلالها أيضا بتحية شهداء الثورات العربية.

وتأثرت لجنة التحكيم بقصيدة عمرو قطامش التي انتقد فيها أداء الإعلام المصري إبان ثورة 25 يناير، وقال عمرو أديب لقطامش -بعد أن ألقى القصيدة-: "أنا من أول مرة رأيتك فيها قلت إنك موهوب وعبقري، وأقول لك اليوم إن هذا هو أحلى عرض رأيته في البرنامج، أنت ناضج وواعي بصورة كبيرة، أنا أحبك جدا وفخور بك للغاية".

علي جابر من ناحيته قال عن العرض: "الشعب العربي فخور بك عن جد، أنت أبهرتنا، ولونت عرضك، وزدت عليه مغنيا وموقفا سياسيا، وأضحكتنا وأبكيتنا، وعملت من مسألة بغاية الأهمية حديث حلو ومشوق، والشعر الحلمنتيشي شعر عظيم".

أما نجوى كرم فقالت: "أحببت ما قدمته وأحسسته، وأحيي شعب مصر، وأحيي شعب تونس، وأحيي شعب ليبيا، وأقول إن حب الإنسان للحرية هو حق لكل شعب، بصراحة أنت قتلتني".

وتقول قصيدة عمرو قطامش:

قالوا عني شاب سيس

لا أعرف غير التهييس

وثقافة عمري تتلخص في شات الياهو والفيس

بنطالي يسقط عن وسطي شبرين كشاب خنفيس

وأقول الهاي وأتبعها بالثانكس أو مان أو بيس

وأتفتف في شعري جيلا أو بالتوكة والدبابيس

أتقبل منك السب، وأقبل قولك إني سيس

فبصرخة شاب سيس سقط نظام ورئيس

ومحطة إعلام الكاكي رخصتهم كانت ملاكي

قبل الثورة اخترناه وبايعناه، وبعد الثورة غنوا لولاكي

يوما قلّبت التلفاز في محطة إعلام الكاكي

لأتابع أخبار الثورة بعد أن افتعلت إرباكي

قالت مذيعة بلهجة سريعة

معنا مسؤول وكبير ليناقش أمر التحرير

أوجدنا حلا لنقلل عدد المحتشدين في الميدان

قطع الماء وقطع النور وقطع الفول

مع إلغاء النت وشبكات المحمول

ولنقضي ع المليونية أوجدنا حلا وبسرعة

وبدون نقاش وجدال قد ألغينا يوم الجمعة

كي نهدأ برهة وننام.. خلي الأسبوع ست أيام

ولأثبت للعالم أني أهتم بديني للأبد

فصلاة الجمعة يا ولدي

كمؤازرة سنصليها مع إخوتنا يوم الأحد

المذيعة

ميرسي يا فندم.. معنا شاب شرير من ميدان التحرير

الشاب

يا ناس أنام على الأرض.. والجسم من البرد يكاكي

والمعدة صارت خاوية كالصحراء بلا أشواك

لا تشكو من هضم حتى.. من إسهال أو إمساك

والإعلام يقول بأنا نلهط وجبات الكنتاكي

يا مصر أنا لم يأخذني للثورة حب إلاكي

المذيعة

عذرا.. انقطع الإرسال

جاءتنا أنباء مهمة.. نجحت الثورة

ماذا ستقول يا فندم..

المسؤول

مبروك للشعب ولينا فاليوم فهمنا الحرية

مبروك لشباب النضال من أجل الديمقراطية

كنا دوما معهم فيها.. والله الأدرى بالنية

عذرا لحظات ونواصل.. بعد فواصل إعلانية..

إعلان

لو شاكك أو عندك خوف

قلقان من ضربة مولوتوف

لو خايف من غزة مطوة

هتجيلك منهم على سهوة

لو عايز تتحلى بصحة

لا تخاف على صوتك من بحة

أو تهرب من أي مناورة

خد لك بق عصير الثورة

عصير الثورة.. الشعب يريد طعم البرتقان

يا معشر تجار الثورة

لم يبق مكان لغبي

احترموا ثورتنا كانت..

تشبه معجزة لنبي

احترموا الثورة واحترموا.. شهداء الوطن العربي