EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2011

سوريون هاجموه وآخرون دافعوا عنه فيديوهات أصلان تثير آلاف التعليقات.. وجمهور Arabs Got Talent يرفض الشعر "الحلمنتيشي"

جدل كبير أثاره عرض السوري "أصلان أصلان" في نصف نهائي "Arabs Got Talent"؛ حيث توالت الانتقادات عليه في الصفحة الرسمية للبرنامج على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوكواتهمه بعض أفراد الجمهور بالغرور. ورفض آخرون الشعر الحلمنتيشي الذي يقدِّمه أصلان الذي يصف نفسه بأنه "جرايندزر الفن".

جدل كبير أثاره عرض السوري "أصلان أصلان" في نصف نهائي "Arabs Got Talent"؛ حيث توالت الانتقادات عليه في الصفحة الرسمية للبرنامج على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوكواتهمه بعض أفراد الجمهور بالغرور. ورفض آخرون الشعر الحلمنتيشي الذي يقدِّمه أصلان الذي يصف نفسه بأنه "جرايندزر الفن".

وشارك أصلان أصلان بقصيدة من الشعر "الحلمنتيشي" في حلقة البرنامج التي عُرضت الجمعة الماضية 11 مارس/آذار 2011؛ خلط فيها بين إلقاء الشعر والتمثيل. ورأى كثيرون أن العرض كان مبالغًا فيه لحد كبير، لدرجة أثارت استياء لجنة التحكيم وضيقهم.

ويُعرض "Arabs Got Talent" على MBC4 كل جمعة في تمام الساعة 09:00 ليلاً بتوقيت السعودية، 06:00 مساء بتوقيت جرينتش.

"أصلان" قال قبل أن يبدأ العرض إنه لا يعتبر نفسه شاعرًا، ويريد أن يكون ممثلاً. وبعد أن انتهى قال عمرو أديب موجهًا كلامه إلى المتسابق: "أنت كنت مبالغًا جدًّا، حتى إنه في بعض اللحظات جعل الناس تعزف على متابعة الحكاية. كنت منفعلاً زيادة عن اللزوم، ولا أحب أن تكمل لآخر البرنامج".

أما علي جابر فبادره قائلاً: "أنت لا علاقة لك بالتمثيل. أما الشعر فكان يمكن أن يكون جيدًا لو كان مفهومًا، ولكن مبالغتك في التمثيل أثرت في فهمنا لما تريد أن تقوله".

فيما علَّقت نجوى كرم بقولها: "أنت ضائع بين الشعر والتمثيل، وضيعت الاثنين، وكنت أريد أن أرى واحدًا من الاثنين".

وعلى "فيس بوكانتقد عدد كبير من أعضاء الصفحة الرسمية لبرنامج "Arabs Got Talent" أصلان أصلان. ووصلت التعليقات على فيديو عرض المتسابق السوري وحده إلى نحو 1110 تعليقات.

وقال ماهر عامر إن أصلان لا يمثل مواهب سوريا، ولا يمثل إلا نفسه. وانتقد البعض ما اعتبروه غرورًا من أصلان، لكن كان هناك مؤيدون لأصلان؛ منهم العضو "مؤيد الداوودي" الذي وصف أصلان بأنه كان "أفضل متسابق".

في سياق متصل، أنشأ عدد من نشطاء "فيس بوك" أيضًا مجموعة تنادي بإسقاط أصلان أصلان، واتخذت المجموعة شعارًا هو "الشعب يريد إسقاط أصلان"؛ وذلك على غرار شعارات الثورة المصرية "الشعب يريد إسقاط النظام".

أما أيهم أبو راية فأنشأ مجموعة أخرى انتقد أعضاؤها ثقة أصلان الزائدة، وحمَّلوه مسؤولية إخفاق المشاركة السورية، خاصةً أنه المتسابق السوري الوحيد الذي صعد إلى مرحلة نصف النهائي.