EN
  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2011

منافسة شرسة بين المتسابقين في المرحلة الجديدة عمرو أديب يدعو الجمهور إلى تنحية انتماءاتهم الوطنية عند التصويت في "Arabs Got Talent"

أكدت لجنة التحكيم "Arabs’ Got Talent" أن المرحلة نصف النهائية للبرنامج، التي بدأت الجمعة 25 فبراير/شباط 2011م مختلفة عن السابق؛

أكدت لجنة التحكيم "Arabs’ Got Talent" أن المرحلة نصف النهائية للبرنامج، التي بدأت الجمعة 25 فبراير/شباط 2011م مختلفة عن السابق؛ إذ ستشهد منافسة شرسة للغاية بين المتسابقين؛ من أجل الفوز بجائزة البرنامج البالغة نصف مليون ريال، إضافة إلى سيارة شيفروليه كمارو.

ونصح الإعلامي عمرو أديب -عضو لجنة التحكيم- الجمهور بأن يضعوا عواطفهم جانبا، وقال: "انتهى وقت العواطف وبدأ الجد.. في المرحلة الأولى من البرنامج كنّا نحكم بقلوبنا، والآن العقل هو الحكم بالنسبة للجنة التحكيم، أما بالنسبة للجمهور، فأتمنى أن يصوّتوا للموهبة وليس للبلد".

وأضاف: "الجمهور هو سبب النجاح، لا تراجع ولا استسلام، يا إما يعطون المتنافسين وردة وفلة وشمعة منورة، أو بوسة كبيرة وحضن كبير".

أما الفنانة نجوى كرم، فأشارت إلى أن صعوبة تلك المرحلة، التي يتنافس فيها المتسابقون على الهواء مباشرة، لينالوا إعجاب الجمهور، وقالت: "المتسابقون بالتأكيد ينتابهم الخوف في هذه المرحلة الصعبة، أتمنى لهم التوفيق، لأنهم يحسون بأنهم يجب أن يكونوا نجوما قبل أن يكونوا نجوما".

من ناحيته، قال علي جابر -عميد كلية محمد بن راشد للإعلام-: "هذا البرنامج طغى على العالم العربي في حلقاته الست الماضية، والآن يزيد الضغط على المتنافسين بصورة كبيرة، كما أن الضغط سيكون علينا أكثر نحن لجنة التحكيم، لأننا علينا أن نخرج بمجموعة من المواهب الجدية".

وانطلقت التصفيات نصف النهائية لبرنامج "Arabs’ Got Talent" على الهواء مباشرة يوم الجمعة 25 فبراير/شباط 2011م، في حلقة شهدت عروضا فنية متكاملة امتزجت فيها المؤثرات البصرية بالصوتية على المسرح، فاتحة بذلك الباب على مرحلة جديدة من البرنامج.

وشهدت الحلقة منافسة شرسة بين المتسابقين؛ حيث تألّق جوزيف دحدح من لبنان بغناء الأوبرا، فكان أوّل المتأهلين للنهائيات بحصوله على أعلى عدد من الأصوات من قبل الجمهور؛ إذ أنه لم يكن بحاجة لانتظار قرار لجنة التحكيم.

ونال كل من رضوان الشلباوي من تونس وفريق The Family Crew من المغرب ثاني وثالث أعلى معدل تصويت من قبل الجمهور، وفضلت لجنة التحكيم اختيار فريق "The Family Crew"ليكون ثاني وآخر المتأهلين في الحلقة، وذلك بحسب قوانين التصفيات التي تمنح لجنة التحكيم حقّ الاختيار، وبالتالي ترجيح الكفة بين ثاني وثالث أعلى تصويت جماهيري، ليتأهل متسابق واحد فقط منهما لينضم إلى صاحب المركز الأول وفقا لقوانين المسابقة، التي تنص على أن تختتم كل حلقة بتأهل مشتركَيْن اثنين فقط إلى النهائيات.

مواهب أخرى أخفقت في التأهل على الرغم من اللوحات والعروض المبتكرة التي قدمتها، وكان أبرزها ألبرت بويادجيان من لبنان، الذي قدم عرضا مزج فيه بين العزف والرقص، وكذلك محمد الزعيم من فلسطين الذي قدّم عرضا مشوقا للفنون القتالية.

أما مصطفى الدعسان من الأردن الذي تجاوز عمره الـ50 عاما، فاستعرض مع أولاده قوّته البدنية ضمن عرض تضمّن تكسير الأحجار، وتهديم بيت صغير بيديه العاريتين؛ لينال إعجاب عمرو أديب، وهو ما لم يكن كافيا ليؤهّله إلى النهائيات.

ولم يساند الجمهور المشتركين الآخرين كفرقة عيال زايد من الإمارات التي قدمت لوحة فولكلورية راقصة، وياسر Black Ice من السعودية الذي غنّى مزيجا من الراب العربي والأجنبي.

وإلى جانب ذلك، شهدت الحلقة فقرة غنائية قدمها نجم الراب السعودي وأحد مقدمَي البرنامج "قصي" حملت عنوان "السلامكما احتفلت الفنانة نجوى كرم -عضوة لجنة التحكيم- بعيد ميلادها على الهواء مباشرة خلال الحلقة.

يُعرض Arabs’ Got Talent على MBC4 كل يوم جمعة في تمام الساعة 09:00 ليلا بتوقيت السعودية، 06:00 مساء بتوقيت جرينتش.