EN
  • تاريخ النشر: 11 أبريل, 2011

ثنائي البرنامج الأكثر شهرة في العالم العربي يفتحان قلبيهما لـmbc.net ريا أبي راشد: خطيبي طلب مني ألا أقترب كثيرًا من قصي أثناء تصوير Arabs Got Talent

"كانت أيامًا متعبة للغاية، عملنا أكثر من 18 ساعة يوميًا، وأكثر ما ضايقني هو اضطراري لانتعال حذاء بكعب عالٍ، فكنت أسارع إلى خلعه في أوقات الاستراحة".. هذا ما روته الإعلامية ريا أبي راشد -مقدمة برنامج Arabs Got Talent

"كانت أيامًا متعبة للغاية، عملنا أكثر من 18 ساعة يوميًا، وأكثر ما ضايقني هو اضطراري لانتعال حذاء بكعب عالٍ، فكنت أسارع إلى خلعه في أوقات الاستراحة".. هذا ما روته الإعلامية ريا أبي راشد -مقدمة برنامج Arabs Got Talent- عن ذكريات عملها في البرنامج الذي انتهى موسمه الأول منذ أيام، وذلك في حوار مع مجلة "هيا MBC"، شمل أيضًا زميلها خلال الحلقات، مغني الراب السعودي قصي.

قصي أكد أيضًا، خلال الحوار، أنه شعر بأوجاع فظيعة في ظهره، بسبب اضطراره للوقوف ساعات طويلة أثناء التصوير، لا سيما أن الوقوف الطويل يرهق ظهره بعد تعرضه لضربة قوية عليه من مضرب بيسبول أثناء وجوده في الولايات المتحدة الأمريكية قبل سنوات.

ريا وقصي اتفقا أن لجنة تحكيم Arabs Got Talent -المكونة من العميد علي جابر، وشمس الأغنية نجوى كرم، والإعلامي المصري عمرو أديب- كانت خليطًا يستحيل تكراره، فنجوى هي القلب، وعلي هو العقل، وعمرو هو الجسد الذي يتحرك.

وحكي كل من ريا وقصي قصة دخولهما عتبة Arabs Got Talent؛ حيث قالت ريا: "كنت في ألمانيا أصور تقريرا حول أحد الأفلام الأجنبية الجديدة، وتلقيت اتصالا من جهة الإعداد في MBC يخبرونني فيه بأنني سأقدم البرنامج مع مغني راب سعودي يدعى قصي".

أما "قصي" فقال: "كنت جالسًا في مقهى بحي شعبي مصري، ووردني اتصال من الجهة نفسها، عرفت من خلاله أنني لن أقدم البرنامج بمفردي، بل سأكون مع مقدمة برنامج سكوب".

وأضاف ضاحكًا: "فكرت أن مرافقتي لـ"ريا" في البرنامج ستكون فرصة لطرق أبواب "هوليودولا أزال أنتظر، بينما بادلته "ريا" الضحك مؤكدة أن شخصية "قصي" تذكرها كثيرا بشخصية الممثل العالمي "ويل سميث" الذي تربطها به علاقة مميزة".

وعن لقائهما الأول في كواليس البرنامج، أوضحت "ريا" أنها شعرت بعد الكلام لمدة دقيقتين فقط مع "قصي" بأنه أخوها، بسبب تشابهما في طريقة التفكير، وامتلاكهما لحس الفكاهة والنكتة، وهو ما أيده "قصي".

وفي لفتة لا تخلو من الطرافة، قالت "ريا" وهي تضحك: "خطيبي يغار بقوة من قصي، بل ويطلب مني ألا أقترب منه كثيرًا أثناء التصوير".

وأشار ثنائي Arabs Got Talent إلى أن إدارة MBC لم تفرض عليهما أسلوبا معينا في التقديم، بل على العكس، طلبت منهما أن يكونا على طبيعتهما تماما، فكانت "ريا" هي القلب، و"قصي" هو العقل، هي تتعامل برقة وحساسية، بينما يتعامل هو ببعض الخشونة والعقلانية، فأكسبهما هذا التناقض تكاملا مميزًا.

وعن المواهب المشاركة في البرنامج، أكد الثنائي أنها جميعا كانت مواهب استثنائية، وأن كل من تم تصعيدهم للمرحلة النهائية يستحقون ذلك عن جدارة، لكن هذا لم يمنع "ريا" من البوح بحزنها لعدم صعود الطفلة التونسية -عازفة "القانون"- "هناء بو خريص".

واعتبر قصي وريا أن اندلاع عدد من الثورات الشعبية العربية أثناء عرض البرنامج قد أثر على نسب مشاهدته، لكنهما أكدا انبهارهما بالمردود الخيالي للبرنامج رغم هذه الأحداث، مرجعًا السبب بأن الثورة ألهمت المواهب العربية المشاركة، فاستلهم البرنامج بذلك روحها.

واعترفت "ريا" أنها لم تكن في بداية البرنامج منسجمة مع فساتينها، وخاصة الفستان الأحمر المشهور الذي ظهرت به، لكنها -مع الوقت- أصبحت أكثر ارتياح لإطلالتها.

أما "قصي" فاعترف بأنه أيضًا لم يكن يشعر بالارتياح لوجوده كمقدم على المسرح؛ لأنه مغنى بالأساس، معربًا عن تمنيه مشاركة كل المتسابقين الذين غنوا الراب في "دويتوهات" غنائية، مؤكدًا أن مواهبهم كانت طاغية.

وفي ختام الحوار، أكد الثنائي المرح على استعدادهما الكامل لبدء الموسم الثاني من Arabs Got Talent، فبينما قالت "ريا": أنا -مبدئيا- مع الفكرة، بدا الحماس على "قصي" وهو يقول: "مستعد منذ اليوم للبدء بالموسم الثاني".