EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2017

بعد أن صبر لأكثر من حلقة...أحمد حلمي يهدي بازه الذهبي للطفلة إيمان بيشه

الطفلة إيمان بيشه تفوز بالباز الذهبي من أحمد حلمي

الطفلة إيمان بيشه تفوز بالباز الذهبي من أحمد حلمي

من اللّحظة الأولى التي دخلت فيها المسرح، شكّلت الطّفلة إيمان بيشه من الأردن حالة إستثنائيّة عليه.

(الياس باسيل - بيروت - mbc.net ) من اللّحظة الأولى التي دخلت فيها المسرح، شكّلت الطّفلة إيمان بيشه من الأردن حالة إستثنائيّة عليه.

فبفستانٍ طويل أحمر اللّون، دخلت إيمان التي تبلغ من العمر 8 سنوات فقط إلى وسط المسرح بثقةٍ كبيرة بنفسها ووقفت أمام أعضاء اللّجنة وهي على أتمّ الإستعداد لتقديم أغنية أوبرا كانت قد تدرّبت عليها جيّدًا.

أحمد الذي وصفها بالـ Lady In Red سألها عن اسمها ومن ثمّ سألها من ساعدها على اختيار فستانها.ولأنّها لا تتكلّم إلاّ القليل من العربيّة لكون والدتها غير عربيّة، لم يكن من السّهل عليها التّواصل معه.

لكنّها استطاعت وبسهولة تامّة أن تجذب الأنظار لها خلال غنائها على المسرح.

فما إن بدأت تؤدّي أغنية الأوبرا، حتّى صدمت أعضاء اللّجنة والجمهور بصوتها القوي الفريد وأدائها المُحترف المتمكّن لدرجة أنّ الكلّ تأثّر إلى حدٍّ كبير.

فنجوى لم تستطع حبس دموعها مثلاً من شدّة إعجابها بما قدّمته على المسرح.

وعندما انتهت من الغناء، وقف أعضاء اللّجنة تقديرًا لموهبتها فيما فاجأ أحمد حلمي الجميع بضغطه على الباز الذهبي لها.

فعمّت الإحتفالات المسرح، وصعد أحمد حلمي إليه حيث قبّل يدها وبارك لها فوزها.

لحظة حصول إيمان بيشه على الباز الذهبي من أحمد حلمي

أعضاء اللّجنة باركوا لها ولأهلها مثنين على قرار أحمد بالضّغط على الباز الذّهبي. مبروك إيمان!