EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2015

محمد الشيخ وMarawa نجما الليونة والإستعراض إلى النهائيات

المشتركون

المشتركون

يستمر التنافس بين المواهب من مختلف الدول العربية وبلاد الاغتراب في الحلقات نصف النهائية من برنامج "Arabs Got Talent"، على MBC4 و"MBC مصر".

(بيروت- mbc.net) يستمر التنافس بين المواهب من مختلف الدول العربية وبلاد الاغتراب في الحلقات نصف النهائية من برنامج "Arabs Got Talent"، على MBC4 و"MBC مصر". وفي الأسبوع الرابع وما قبل الأخير من التصفيات المباشرة، ازداد الحماس مع انضمام المشتركين محمد الشيخ من فلسطين، و"Marawa the Amazing" صاحبة الأصول الصومالية، إلى المشتركين الستة الذين كانوا تأهّلوا قبلهما إلى النهائيات، وهم: ياسمينا، كارن وتلما، "Crazy Dunkers"، "Salah Entertainer"، "Very Bad Team" و"Nabilson". شهدت تنافساً بين 8 مواهب، حصد معظمها ثناء لجنة التحكيم، بينما وُجّهت ملاحظات إلى بعضها، سعياً لتطوير عروضها.

انطلقت الحلقة مع لوحة فنية على المسرح للفائزة بالموسم الأول من البرنامج حلا الترك، قدّمت خلالها أغنيتها الجديدة "Live In The Moment". بعد ذلك، بدأت العروض مع "Moulla" من الجزائر الذي استفاد من التكنولوجيا لتقديم ألعاب الخفة، فوصف "العميد" علي جابر عرضه بالممتع، وأثنى عليه أحمد حلمي "لأنه يحمل فكرة وليس مجرّد عرض عاديورآه ناصر القصبي لوناً جديداً ومبهراً. وأطل فريق "طرب عالحطب" من الأردن، بأعضائه التسعة، بعدما ظهر منه أربعة فقط في حلقات الاختبارات، فأثنت لجنة التحكيم على أدائه، واعتبره "العميد" جابر "تجربة جديدة مؤثرة بالناسمتوقعاً أن يتحوّل الى "ظاهرة ويقلّده البعض قريباًفيما أشار حلمي إلى أنه لا يمل عندما يشاهد عروض الفرقة، معرباً عن أمله بأن يشاهد عملاً مسرحياً غنائياً كاملاً لها. أما عازفة الكمان فانيسار نصّار من لبنان، فكان هدفها أن تُثبت لنجوى كرم بأنها باتت أفضل، وتوجّهت نجوى بالقول للمشتركة "تحسّنتِ كثيراً، وشكلك يعطي انطباعاً بأنك عازفة كمان رائعة". كما أثنى "العميد" جابر على المقطوعة التي قدّمتها نصّار، معرباً عن تقديره لما تفعله في بلد مثل لبنان، لا يؤمّن الداعم اللازم لمثل هذه المواهب ولهذا النوع من الفن.

وبعدما أذهل اللجنة في حلقات الاختبارات بليونته الجسدية، شهد عرض الفلسطيني محمد الشيخ تقدّماً واضحاً، دفع اللجنة بكامل أعضائها إلى الإطراء على موهبته. ثم غنّت هبة من مصر أغنية "مستنياك" للمطربة عزيزة جلال، فنالت إعجاب اللجنة أيضاً. أما فريق "Prison Break RokerZ" المؤلّف من شبّان من المغرب والجزائر وتونس والسعودية، يعيشون في بلجيكا، فأراد أن يقنع أحمد حلمي بعرضه الذي كان انتقده سابقا، فنجح في المهمة بامتياز، ونال استحسان لجنة التحكيم بكاملها.

بعدها، أطلّ فريق "Raja Crew" المؤلّف من مجموعة من الأولاد، من خلال عرض بهلواني، فأثنت اللجنة على أدائه، وتمنّى "العميد" جابر أن يتم الاهتمام أكثر بـ "الكوريغرافيا" ونسيق الأداء في العروض. وعندما أطلّت "Marawa the Amazing"، الشابة ذات الأصول الصومالية، شغلت المسرح واللجنة والجمهور بعرض احترافي مميّز.

وقبل إعلان النتيجة، قدّم فريقاً محترفاً عرضاً تفاعلياً ممتعاً مزج فيه ألعاب الخفة بالتكنولوجيا، وذلك بعدما أذهل سابقاً لجنة تحكيم وجمهور برنامج "America’s Got Talent" في الولايات المتّحدة الأميركية. بعد ذلك، انضمّت المواهب إلى قصي وريا على خشبة المسرح في انتظار إعلان النتيجة، التي حصل بمقتضاها المشترك الفلسطيني محمد الشيخ على أعلى نسبة تصويت من الجمهور. وكان على اللجنة اختيار إحدى الموهبتيْن، بين فريق "طرب عالحطب" و"Marawa the Amazing"، فحسمت النتيجة لمصلحة الثانية.