EN
  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2013

إكتشف أوجه الشبه بين أصيل هزيم وعبد الوهاب

أصيل وعبد الوهاب

أصيل وعبد الوهاب

"يولد من الشبه 40"، هذا القول المأثور لا شكّ في أنّه ينطبق على كثيرين نلتقي بهم في يومياتنا يُشبهون نجوماً أو أشخاص عاديين إنطبعت صورهم في ذاكرتنا.

  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2013

إكتشف أوجه الشبه بين أصيل هزيم وعبد الوهاب

(بيروت- mbc.net) "يولد من الشبه 40"، هذا القول المأثور لا شكّ في أنّه ينطبق على كثيرين نلتقي بهم في يومياتنا يُشبهون نجوماً أو أشخاص عاديين إنطبعت صورهم في ذاكرتنا.

ولكنّ المفارقة في Arabs Got Talent أنّ الشبه قد يصل إلى حدّ النسخ! فالطفل الأردني أصيل هزيم، الذي حمل عوده في رحلةٍ مليئة بالمغامرات والآمال، وصل إلى بيروت ليخوض تجارب الأداء أمام لجنة التحكيم التي منحته فرصة المتابعة في البرنامج.

عبد الوهاب
459

عبد الوهاب

أصيل ليس طفلاً عادياً، إنّما هو شبيه الموسيقار محمد عبد الوهاب في شبابه، إذ أنّ تسريحة شعره مشابهة له وكذلك تقاسيم وتعابير وجهه، وهو أيضاً يحمل عوداً لا يُفارقه طوال فترة إنتظاره خارج المسرح.

أطرب الحاضرين وغنّى لهم وكذلك أمتع لجنة التحكيم التي شبّهته بالعمالقة وإعتبرته إمتداد للعمالقة.