EN
  • تاريخ النشر: 14 يونيو, 2012

بابتسامة صادقة ومهارة فريدة Triumff لجمهور الوطن العربي: تدربنا جيدا لنفاجئكم.. ولكن أنقذونا من Buzz علي جابر

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

رغم أنهم صغار إلا أنهم يحرصون على تصدير صورة لكل من يشاهدهم بأنهم منظمون.. منسجمون.. مثقفون ومحترفون، يتكلمون وكأنهم ولدوا عالميين في مجالهم، فلا تدري هل تعجب أكثر بأدائهم أم بكلامهم؟.. هم فريق الأكروبات اللبناني Triumff، فبعدما لفتوا أنظار الجميع في عرضهم الذي... تابع معنا المزيد

  • تاريخ النشر: 14 يونيو, 2012

بابتسامة صادقة ومهارة فريدة Triumff لجمهور الوطن العربي: تدربنا جيدا لنفاجئكم.. ولكن أنقذونا من Buzz علي جابر

رغم أنهم صغار إلا أنهم يحرصون على تصدير صورة لكل من يشاهدهم بأنهم منظمون.. منسجمون.. مثقفون ومحترفون، يتكلمون وكأنهم ولدوا عالميين في مجالهم، فلا تدري هل تعجب أكثر بأدائهم أم بكلامهم؟.

هم فريق الأكروبات اللبناني Triumff، فبعدما لفتوا أنظار الجميع في عرضهم الذي قدموه في اختبارات المرحلة الأولى من Arabs got Talent، عادوا ليؤكدوا أنهم سيكونون فرس رهان الحلقة النهائية للبرنامج.

أكبرهم لا يتعدى عمره 16 عاما، بينما يصل أصغرهم إلى 8 سنوات، رأى فيهم من يدربهم مهارات خاصة وإصرار على بذل الجهد للوصول إلى الاحترافية لتصبح Triumff هي الفرقة الوحيدة في لبنان والوطن العربي التي تمارس هذا الفن بهذه التشكيلة من الأطفال والصبايا.

يعتزون كثيرا بالتدريب ثم التدريب والتدريب، ولا مجال لتهاون في هذا الأمر، فظهورهم فريقا منسجما ومحترفا هو خط أحمر بالنسبة لهم.

يقولون: "نرى أننا نتميز بتكنيك متوافق في الرقص أمام الجمهور، نرسم على وجوهنا ابتسامة صادقة لندخل قلب الجمهور أثناء تقديم عروضنا، ونحن يملؤنا الطموح في الوصول إلى النهائي وإحراز لقب Arabs got Talent.

بعدما رأى البعض عروضهم في المرحلة الأولى جاءت لها طلبات اشتراك بحفلات في المدارس وعدد من البرامج، وتلقوا تعليقات مشجعة على موقع "فيس بوك".

ولهذا عندما اتصلت بهم لجنة التحكيم وأخبرتهم بصعودهم إلى النهائيات، ضاعفوا تدريباتهم وبذل جهود أكبر لرفع مستواهم الفني.

Triumff طالبوا زملاءهم في مدارس لبنان والوطن العربي التصويت لهم على رقم 46، لكنهم لم يستطيعوا منع مخاوفهم من أن يلجأ علي جابر لاستخدام الـBuzz معهم كما فعل في المرحلة الأولى.