EN
  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

أكد أنه صارم لكن بمحبة ولا يحب التجريح علي جابر: لست ظالما ولكني لا أوزع شهاداتي في Arabs Got Talent على من لا يستحق

علي جابر

علي جابر

رفض الإعلامي اللبناني علي جابر اتهامه بأنه ظالم في أحكامه على مواهب Arabs Got Talent، واعتبر أن أحكامه التي يراها بعض الأشخاص قاسية نتيجة لأنه جديّ وصارم، مشيرا إلى أن الظلم يكمن في مدح من لا يستحق، وإقناعه بأنه موهوب وهو ليس كذلك.. ويكشف أنه معجب بالفنانة نجوى كرم شكلا وفنا، وأن.. تابع تفاصيل الحوار.

  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

أكد أنه صارم لكن بمحبة ولا يحب التجريح علي جابر: لست ظالما ولكني لا أوزع شهاداتي في Arabs Got Talent على من لا يستحق

رفض الإعلامي اللبناني علي جابر اتهامه بأنه ظالم في أحكامه على مواهب Arabs Got Talent، واعتبر أن أحكامه التي يراها بعض الأشخاص قاسية نتيجة لأنه جديّ وصارم، مشيرا إلى أن الظلم يكمن في مدح من لا يستحق، وإقناعه بأنه موهوب وهو ليس كذلك.

ويكشف علي جابر أنه معجب بالفنانة نجوى كرم شكلا وفنا، وأن علاقته بالفنان ناصر القصبي علاقة صداقة منذ زمن.

وقال علي جابر تعليقا على اتهامه بظلم المواهب: "لست ظالما بل جديا وصارما، لا أوزع شهاداتي على من لا يستحق، أظلم الشخص عندما أقول عنه جيد وهو ليس كذلك، لأني أعتقد أن كلمة «فشل» التي أعتبرها قاسية بعض الشيء، مهمة جدا في الحياة وهي الطريقة الوحيدة للتعلم، شرط ألا تثبط عزيمة الإنسان، فالفشل إحدى أهم أدوات النجاح".

وأشار الإعلامي اللبناني -في حواره مع مجلة لها الصادرة في عددها الأخير-: "أنام مرتاح الضمير، لأني أحكم ضميري في كل شيء، وهذا هو مقياسي في هذه الحياة".

ولفت علي جابر إلى مدى تناغم لجنة تحكيم البرنامج، وقال: "التناغم بين أعضاء اللجنة التحكيمية ضروري والأهم هو هذا الاختلاف في الآراء. فتدرك نجوى كم أنا معجب بها شكلا وفنا وغناء، وناصر صديقي منذ زمن وتربطنا علاقة قوية وبيننا زيارات عائلية، لكن لكل منا رأيه ومنطلقاته التي نحترمها جميعا. أحترم آراءهم ولا اتخذ موقفا من أي منهم".

لكن هل شخصية علي جابر هي نفسها في حياته الخاصة أم تختلف؟.. يجيب الإعلامي اللبناني: "طلابي يعملون في كل تلفزيونات العالم العربي، وإن سألتهم عني، يقولون إن "علي" الذي يظهر على الشاشة هو نفسه الذي يحاضر في الصف، أنا صارم لكن بمحبة وليس عن طريق تجريح أو لؤم، مقتنع تماما وبطريقة وجدانية وفلسفية، أن الفشل أهم طريق للنجاح، وأن الكمال عدو للتقدم، فالفشل هو الطريقة الوحيدة أمام الإنسان كي يطور نفسه وينجح ويبرز، أما الإنسان الذي يرى أن الطريق مفتوح أمامه فيبقى مكانه".