EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

شكرت تونس وطالبت الجمهور بعدم نسيانها شيرين اللجمي بعد خروجها: تعلمت كثيرًا من Arab Idol.. ومسيرتي لن تتوقف

شيرين اللجمي

التونسية شيرين اللجمي

التونسية شيرين اللجمي تودع جمهور Arab Idol وتعد بتقديم المزيد بعد خروجها من المرحلة النهائية للمسابقة

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

شكرت تونس وطالبت الجمهور بعدم نسيانها شيرين اللجمي بعد خروجها: تعلمت كثيرًا من Arab Idol.. ومسيرتي لن تتوقف

دعت التونسية شيرين اللجمي الجمهور إلى عدم نسيانها بعد أن تم إقصاؤها من Arab Idol خلال المرحلة النهائية، ووعدت بألا يتوقف مشوارها عند هذا الحد، وتعهدت بأن تقدم أعمالًا تشرفها وتعجب محبيها.

اللجمي التي تم إقصاؤها من مسابقة Arab Idol في الأسبوع الثاني من المرحلة النهائية في حلقة النتائج السبت 4 فبراير/شباط 2012م، استقبلت خبر إقصائها بالبكاء، لكن أعضاء لجنة التحكيم الثلاثة "راغب علامة، أحلام، حسن الشافعينصحوها باستكمال مشوارها الفني.

وقالت اللجمي بعد خروجها: "تجربة Arab Idol جيدة، لأنها علمتني كثيرًا، فالبرنامج فتح لي الباب إلى الفن، تعلمت خلاله الوقوف أمام الجمهور على المسرح، تعلمت كثيرًا من نصائح لجنة التحكيم".

وأضافت: "أتمنى ألا تنسوني، وتتابعوني وتدعموني كما دعمتوني من قبل، وأعدكم بأن أقدم أعمالًا تشرفني وتعجبكم، وإن شاء الله ربنا يوفقني بعد البرنامج، وميرسي لتونس".

ودخلت اللجمي دائرة الخطر هي ومواطنتها المتسابقة غفران فتوحي، والمتسابق العراقي محمد العلوان، بعد حصولهم على أقل نسبة تصويت.

وعلى الرغم من نوبة البكاء التي أصابتها بعد أن دخلت شيرين دائرة الخطر، فإن حلم الاستمرار في المسابقة ظل يراودها، لكن الحلم بدأ يقل شيئًا فشيئًا بعد أن دخل العلوان وفتوحي دائرة الأمان.

الأمل الوحيد الذي بقي لشيرين اللجمي هو بطاقة الإنقاذ التي تستخدمها لجنة التحكيم الثلاثية "راغب علامة، أحلام، وحسن الشافعيلذلك تغلبت على دموعها وتوترها وأدت أغنية "لولا الملامةلتثبت للجنة أنها جديرة ببطاقة الإنقاذ، لكنها لم تتمكن من إقناعهم باستحقاقها للبطاقة.