EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2017

اللجنة تفتتح المباشر الأخير بكلمات مؤثرة...وتصفه "بموسم المواسم"

لجنة تحكيم Arab Idol

لجنة تحكيم Arab Idol

مع انطلاق الحلقة الأخيرة من الموسم الرابع من Arab Idol، وبعد أن دخل أعضاء لجنة التّحكيم المسرح وأخذوا أماكنهم، رحّب أحمد فهمي بهم وطلب منهم أن يعرف شعورهم مع نهاية الموسم كما تقييمهم له بشكلٍ عام.

(بيروت - mbc.net ) مع انطلاق الحلقة الأخيرة من الموسم الرابع من Arab Idol، وبعد أن دخل أعضاء لجنة التّحكيم المسرح وأخذوا أماكنهم، رحّب أحمد فهمي بهم وطلب منهم أن يعرف شعورهم مع نهاية الموسم كما تقييمهم له بشكلٍ عام.

البداية كانت مع حسن الشّافعي الذي أكّد أنّ هذا اليوم لا يشبه الأيّام الأخرى، فبالإضافة إلى الخوف والرهبة المسيطران على الأجواء، فكرة أنّ اليوم هو آخر يوم تجعله حزينًا كما قال. ووجّه حسن تحيّة لكلّ أصدقائه من أعضاء اللّجنة وفريق العمل قائلاً لهم: "إنتو أحلى حاجة في الموسم الرابع!".

أمّا عن رأيه بالموسم، فقال أنّ في كلّ موسم يقع فريق العمل في مشكلة وهي كيف كيفيّة جعله أفضل من المواسم الأخرى، مضيفًا أنّه مؤمنٌ أن Arab Idol هو البرنامج الوحيد الذي يقدّم للنّاس مواهب مختلفة. أكّد في النّهاية أيضًا أنّ الموسم كان مميّزًا، لا سيّما أنّه استفاد منه على الصّعيد الشّخصي.

أحلام من جهتها كشفت أنّها منذ بداية الموسم الأوّل حتّى اليوم تخاف من السّفر والتّعب والإرهاق، لكنّ هذا الموسم على حدّ تعبيرها هو الوحيد الذي تمنّت ألاّ ينتهي. أضافت أنّها تشعر أنّ الموسم يبدأ لتوّه، وأنّ اللّجنة أصبحت عائلة واحدة فهم يشعرون أنّهم في بيتٍ واحد لا سيّما أنّ الشّفافيّة والحب سيطرا على الأجواء بينهم. ما ميّز هذا الموسم، بحسب أحلام، هو وجود أصوات رائعة فيه. وفي النّهاية، تمنّت أن تكون اللّجنة قد نالت استحسان النّاس وأن تكون الإنتقادات التي وجّهتها للمشتركين كانت لصالحهم.

من جهتها، وبعد أن مسّت الجمهور والمشاهدين بالخير، كشفت نانسي عجرم أنّ قلبها يدقّ بشدّة وأن شعورها ممزوج بالحماس والخوف والحنين والإشتياق، فهي ستشتاق لأعضاء اللّجنة الذين عاشت معهم "ورشة عمل" تشاركوا خلالها لحظات ومشاعر كثيرة كما قالت. وأضافت أنّ الموسم الرابع كان "موسم المواسم" فقد نجح البرنامج كثيرًا للمرّة الرّابعة وكسب الرّهان لضمّه أجمل الأصوات إليه.

شكرت نانسي أيضًا فريق عمل البرنامج الذي تعب لإنجاحه والجمهور وأعضاء لجنة التّحكيم كما أحمد فهمي الذي يضيف برأيها نكهة خاصّة على البرنامج.

أمّا وائل كفوري، فلخّص شعوره بجملة واحدة، مشبّهًا الحلقة الأخيرة باللّقاء الأخير مع الحبيبة .أمّا الموسم فكان برأيه ناجحًا جدًّا، والبرنامج أثبت أنّه المكان الأفضل لكلّ موهبة.