EN
  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

الحلقة 18: إعجاب متبادل بين ليلى وأنور وجدي

صفاء سلطان - أحمد فلوكس

اعجاب ليلى بأنور وجدي

ليلى معجبة بأنور.. وراقية إبراهيم تخلف وعدها مع الطائفة اليهودية.. وكابوس يطارد أنور وجدي.

  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

الحلقة 18: إعجاب متبادل بين ليلى وأنور وجدي

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 18

تاريخ الحلقة 01 فبراير, 2012

سكرتير الملك فاروق يذهب لزيارة ليلى داخل الاستوديو ليدعوها إلى إحدى حفلات الملك، لكن ليلى ترفض؛ ما أدهش الجميع.

وخلال الحلقة 18، تطلب نوال صديقة ليلى منها التدخل لإنقاذها من محاولة أهلها إجبارها على الزواج بشخص لا تحبه نتيجة تراكم الديون، فتتدخل ليلى وتساعد أسرتها بأموال عرفانًا منها وردًّا للجميل؛ فقد كانت نوال تساعد ليلى وهي طفلة وتدفع لها أجرة المنزل.

تبدأ علاقة الإعجاب بين أنور وجدي وليلى مراد خلال كواليس الفيلم، وهي العلاقة التي لاحظها المحيطون بهما. وبدأت الصحف تكتب عن زواج ليلى وأنور؛ ما أغضب ليلى كثيرًا عكس أنور الذي اعتبر هذه الإشاعات دعاية لأعماله الفنية.

"سارة" عضوة مجلس الطائفة اليهودية، تطلب من "راقية إبراهيم" تنفيذ وعدها بإقناع فقراء الطائفة بالهجرة إلى فلسطين، لكن "راقية" ترفض وتهددها بإخبار الحكومة المصرية؛ ما جعل سارة تطالب بإسقاط عضويتها بمجلس الطائفة، كما حذرت "راقية " خالها "ليفي" من إيذائها.