EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2012

الليلة بحضور بعض المتضررين وذوي الاختصاص "الثامنة" يكشف معاناة "المكفوفين" في السعودية

يفتح برنامج "الثامنة" مع الإعلامي السعودي داود الشريان، مساء اليوم الأحد الثامن من شهر أبريل لعام 2012م،معاناة المكفوفين في السعودية.

  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2012

الليلة بحضور بعض المتضررين وذوي الاختصاص "الثامنة" يكشف معاناة "المكفوفين" في السعودية

 تبين المؤشرات الصحية بالمملكة إلى أن نسبة العمى بلغت 9.1 في المئة، وأن نسبة النمو في مشاكل الإعاقة البصرية هي 1.2 في المئة سنوياً بالمملكة ، وعليه فإن عدد المكفوفين في البلاد تجاوز 159 ألف شخص، وضعاف البصر تجاوزوا 400 ألف شخص، وبالرغم من ذلك لا توجد في المملكة إحصائيات دقيقة عن عدد المصابين بالإعاقة البصرية إلا من خلال المسوحات التي أجريت قبل عشر سنوات باستخدام تعريفات منظمة الصحة العالمية.

إلى ذلك تقوم اللجنة الوطنية حاليا بعمل دراستين ميدانيتين لمسح أسباب الإعاقة البصرية وحجمها بالمجتمع أواخر هذه السنة حتى تتضح الصورة اكثر وتكون الأرقام على أسس علمية دقيقة.

من هنا يفتح برنامج "الثامنة" مع الإعلامي السعودي داود الشريان، مساء اليوم الأحد الثامن من شهر أبريل لعام 2012م، هذا الملف بالكامل من حيث المشكلات التي يواجهها المكفوفون في المؤسسات التعليمية، وتلك المباني التعليمة الخاصة بهم والتي تعد بحالة خطرة وتهدد حياتهم كونها آيلة للسقوط ،وفي حالة حدوث أي حريق لا توجد أي خطة إنقاذ، كما سيناقش البرنامج  هل دمجهم مع المبصرين في صالح تحسين مستواهم التعليمي؟، فضلاً عن المكافآت المخصصة للمكفوفين،والمعوقات التي تعيق عمل الجمعية السعودية للمكفوفين.

حيث يستضيف البرنامج داخل الأستوديو ، نائب رئيس جمعية المكفوفين الخيرية والمشرف التربوي على وزارة التربية والتعليم أنور النصار،و مساعد المدير العام بجمعية المكفوفين ومدير مركز كفيف للتدريب والتأهيل التابعة للجمعية محمد الشويمان ،و طالب جامعي يعاني من الإعاقة البصرية  يدعى "عبداللهو كفيف متضرر يدعى " عبداللطيف المبارك يذكر أن الحلقة من إنتاج الزميلة حنان الزير.