EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2012

في ظل غياب الرقابة وحضور الجشع "الثامنة" مع داود الشريان يناقش أسباب ارتفاع أسعار السلع في رمضان

تواجه السوق السعودية مخاوف من ارتفاع أسعار بعض السلع الرئيسية خلال شهر رمضان، حيث بدأت الأسر في شراء احتياجاتها من السلع والأغذية المختلفة لهذا الشهر المبارك، رغم أن الشكوى واحدة كل عام، فالمواطنون يتهمون التجار بالاستغلال والجشع والتحكم في الأسعار ،مستغلين ضعف الرقابة

  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2012

في ظل غياب الرقابة وحضور الجشع "الثامنة" مع داود الشريان يناقش أسباب ارتفاع أسعار السلع في رمضان

تواجه السوق السعودية مخاوف من ارتفاع أسعار بعض السلع الرئيسية خلال شهر رمضان، حيث بدأت الأسر في شراء احتياجاتها من السلع والأغذية المختلفة لهذا الشهر المبارك، رغم أن الشكوى واحدة كل عام، فالمواطنون يتهمون التجار بالاستغلال والجشع والتحكم في الأسعار ،مستغلين الضعف الواضح ،وربما غياب الرقابة على العديد من المحلات، مما يضيف أعباء جديدة على كاهل هذه الأسر،ووفقاً للإحصائيات فأن حجم سوق المواد الغذائية في المملكة يتجاوز الـ90مليار ريال،وتستحوذ مبيعات السلع الغذائية المتعلقة بشهر رمضان 15% من حجم هذا السوق،والسعودية تعد أكبر مستورد للسلع الغذائية في الشرق الأوسط بفاتورة تزيد على 50 مليار ريال سنويا.

برنامج"الثامنة" مع داود الشريان، يفتح مساء اليوم السابع من شهر يوليو لعام 2012م ،هذا الملف حيث تسأل الحلقة لماذا السلع الغذائية تكون مرتفعه في السعودية وخاصة قبل شهر رمضان مختلفة عن غيرها من الدول العربية، ولماذا تزيد السلع الأساسية مثل الأرز والسكر والقهوة،وهل هناك بدائل للسلع التي ترتفع أسعارها،

 

وأين تطبيق نظام المنافسة في السوق ،ولماذا لا تسعى وزارة التجارة إلى تطبيقه، وذلك بحضوركيل وزارة التجارة المساعد لشؤون المستهلك صالح الخليل،و وكيل وزارة الزراعة المهندس محمد الشيحة،والخبير والمحلل الإقتصادي الدكتور فضل أبو العينين،ومساعد الرئيس التنفيذي لشركة أسواق العثيم عبدالله البطحي،ونائب رئيس جمعية حماية المستهلك الدكتور رشود الشقراوي، يذكر أن الحلقة من إنتاج الزميلة حنان الزير.