EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2012

مشاكل المعلمين والمعلمات والرسوم بمقدمتها داود الشريان.. يفتح ملف المدارس الأهلية وأبرز الملاحظات عليها عبر "الثامنة"

لقطة من إحدى المدارس الأهلية

لقطة من إحدى المدارس الأهلية

لعل المدارس الأهلية في السعودية ملف ساخن ويكثر الحديث حوله، سواء من ناحية أجور المعلمين والمعلمات المتدنية وعدم وجود حوافز لهم،فضلاً عن الممارسات السيئة التي تقوم بها تلك المدارس عند تأخر الطلبة في سداد الرسوم، برنامج "الثامنة" مع داود الشريان يفتح هذا الملف على مصراعيه في ظل تواجد عدد من ذوي الاختصاص.

  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2012

مشاكل المعلمين والمعلمات والرسوم بمقدمتها داود الشريان.. يفتح ملف المدارس الأهلية وأبرز الملاحظات عليها عبر "الثامنة"

يوجد في المملكة العربية السعودية حالياً أكثر من 3500 مدرسة أهلية ،مرخصة موزعة على كافة المناطق،يدرس فيها قرابة نصف مليون طالب وطالبة في كافة المراحل، وعدد المعلمين والمعلمات 50 ألف، 29 ألف مواطنين،21 ألف مقيمين، ولعل أبرز الملاحظات على المدارس الأهلية،مدير أو مديرة المدرسة يتم تعيينهم من الوزارة، وتتكفل بمرتباتهم، وهو بمثابة عين الوزارة، ومشرف على تحقيق العملية التعليمية،والكتب والمناهج مجانية من قبل وزارة التربية والتعليم،والمدارس الأهلية غير مصنفة، ويوجد اقتراح بتصنيفها إلى فئات، والتصنيف الموجود في الاختبارات، وكيفية مراقبتها،ويوجد تباين في المباني، المناهج، ونوعية الكادر التعليمي، والمخرجات، والأسعار، ومرتبات المعلمين والمعلمات، كما يوجد دعم حكومي لبعض المدارس لكنه لا يتجاوز 100 ألف ريال لكل مدرسة سنوياً، بما يعادل أحياناً 10 ريال لكل طالب. برنامج "الثامنة" مع الإعلامي داود الشريان، يتوقف الليلة عند محطة المدارس الأهلية، ويناقش واقعها من زوايا مختلفة، وذلك بحضور وكيل وزارة التربية والتعليم لشئون التعليم الدكتور عبدالرحمن البراك، و مدير عام التعليم سابقاً ورئيس مجلس إدارة مدارس ابن خلدون الدكتور عبدالعزيز الثنيان،وعضو مجلس إدارة مدارس الرياض الدكتور عبدالإله المشرف،ورئيس لجنة التعليم الأهلي في الغرفة التجارية بالرياض إبراهيم السالم، يذكر أن البرنامج من إنتاج الزميل صالح الصالح.