EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2012

التجارب الشبابية رسالة لعدم الاستسلام للبطالة عبر "الثامنة"

يطرح برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، مساء اليوم الثالث من شهر أكتوبر الجاري لعام 2012م ،موضوع التجارب الشبابية في امتهان الوظائف الغير متقبلة في المجتمع، حيث أن هؤلاء الشباب رفضوا انتظار الوظيفة وكسروا الحاجز الاجتماعي ،ولكنهم لازالوا يعانون من نظرة المجتمع

يطرح برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، مساء اليوم الثالث من شهر أكتوبر الجاري لعام 2012م ،موضوع التجارب الشبابية في امتهان الوظائف الغير متقبلة في المجتمع، حيث أن هؤلاء الشباب رفضوا انتظار الوظيفة وكسروا الحاجز الاجتماعي ،ولكنهم لازالوا يعانون من نظرة المجتمع الدونية لهم، برغم من أن بعض المهن يكسب من خلالها الشباب مبالغ كبيرة، استطاعوا أن يكونوا بها أسرة وبعضهم لا يرغب في العمل الحكومي والخاص، وستركز الحلقة على تحدي الشباب للبطالة بطرقهم الخاصة،وكيف كسروا الحاجز الاجتماعي بمهن شعبية،وهل تقبل المجتمع المهن الشعبية أم لازال يخجل منها،وذلك بحضور عدد من الشباب الذين خاضوا هذه التجارب.

إلى ذلك قال منتج الحلقة الزميل محمد التركي، أردنا أن نسلط الضوء على الشباب الذين لم يستسلموا للبطالة، ورفضوا أن يكونوا عالة على أسرهم وعلى المجتمع، وبالتالي شمروا عن ساعديهم وخاضوا تجربة العمل الخاص والتجارب الخاصة أين كانت هذه التجارب،كما أنهم رفضوا أن يسجلوا في برنامج "حافز" وانطلقوا في مهن مختلفة.

ويضيف التركي:"الحلقة تعتبر نموذج للشباب الطموح والمكافح، ورسالة هامة لجميع الشباب والشابات العاطلين عن العمل، بعدم الاستسلام للواقع وتحدي البطالة وإيجاد فرص عمل من العدم، وبناء النفس مبكراً في سوق العمل".

ويختتم التركي بالقول:" هناك شباب رفضوا العمل الحكومي والخاص، وانطلقوا معتمدين على أنفسهم بتجارب ناجحة، ومن ضمن تلك التجارب التي وجدناها طالب جامعي يربي المواشي، ويتراوح دخلة المادي كل ستة أشهر مابين 40-60 ألف ريال سعودي".