EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2012

مستقبل طلاب الكليات العالمية الأهلية مهدد بالضياع ..ماهو الحل؟

تقرير حلقة الكليات الأهلية

تقرير حلقة الكليات الأهلية

كشفت الحلقة التي ناقشت موضوع "الكليات الأهلية" من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، أن بعض طلاب الكليات العالمية الأهلية حاصلين على الثانوية قسم أدبي وملتحقين بالكليات لدراسة الطب البشري، والمنهج الذي يدرس بالكليات به بعض الملاحظات والتي تحتاج إلى تعديل ،

  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2012

مستقبل طلاب الكليات العالمية الأهلية مهدد بالضياع ..ماهو الحل؟

كشفت الحلقة التي ناقشت موضوع "الكليات الأهلية" من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، أن بعض طلاب  الكليات العالمية الأهلية حاصلين على الثانوية قسم أدبي وملتحقين بالكليات لدراسة الطب البشري، والمنهج الذي يدرس بالكليات به بعض الملاحظات والتي تحتاج إلى تعديل ، وأعضاء هيئة التدريس غير أكاديمين وأجانب وبعضهم مخالف لنظام الاقامة ، والمعامل غير مجهزة والعمالة غير مدربة أو فنية، والمشرحه تحتوي على جثث مجهولة المصدر متعفنه، ولم يتم حفظها بطريقة صحيحة، والمبنى غير مهيأ لدراسة طلاب كلية طب".

كما رصدت كاميرا البرنامج حالة اليأس التي يعيشها الطلاب الذين يجلسون أمام مبنى الكليات ، ونظراتهم كلها حسرة على ماحل بهم ، بعد أن توقفت أحلامهم أمام عتبات جامعتهم المغلقة، والمدعومة من الدولة بخمسون مليون ريال سنويا، ومايقرب من ألف وربعمائة طالب وطالبة ، تم توزيعهم على جامعات حكومية ، بدون حقوق، بعد أن تكبد كل طالب منهم مصاريف دراسة بتلك الكليات بلغت   70 الف ريال سنويا ،

كما أوضحت الحلقة أن وزارة التعليم العالي حاولت خلق بيئة أو شراكة، مع الكليات العالمية، ولكنه لم يجدي نفعاً، ما أجبرها على الإتجاه للإغلاق بعد تمادي مسؤلي تلك الكليات في مخالفاتهم. ونحن بدورنا نبحث عن جملة من الحلول الممكنة لإنقاذ مستقبل طلاب الجامعات الأهلية من الضياع...شاركونا الرأي.