EN
  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2012

ماهي الحلول المناسبة للتعامل مع الفيلم المسيء للإسلام ؟

الإعلامي داود الشريان والضيوف - حلقة الفيلم المسيء للإسلام

الإعلامي داود الشريان والضيوف - حلقة الفيلم المسيء للإسلام

كشفت الحلقة الاستثنائية التي ناقشت عن الفيلم المسيء للإسلام،عبر برنامج "الثامنة"مع داود الشريان ، عن إصدار المجلس العالمي لحقوق الإنسان بالأغلبية قانونا يجرم ازدراء الأديان والإساءة للأنبياء منذ فترة ، ولكن رفضته أمريكا والدول الأوربية، بحجة عدم المساس بحرية للتعبير، كما أجمع المشاركون في الحلقة على ضرورة

  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2012

ماهي الحلول المناسبة للتعامل مع الفيلم المسيء للإسلام ؟

كشفت الحلقة الاستثنائية التي ناقشت عن الفيلم المسيء للإسلام،عبر برنامج "الثامنة"مع داود الشريان ، عن إصدار المجلس العالمي لحقوق الإنسان بالأغلبية قانونا يجرم ازدراء الأديان والإساءة للأنبياء منذ فترة ، ولكن رفضته أمريكا والدول الأوربية، بحجة عدم المساس بحرية للتعبير، كما أجمع المشاركون في الحلقة على ضرورة الحوار بين الشرق والغرب لتفعيل هذا القرار ، وشجب هذا الفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم، وتقديم من قاموا به للمحاكمة في أمريكا ، وطالب ضيوف الحلقة الشعوب المسلمة بنصرة لرسول الله ضد الإساءات للمصطفى عليه الصلاة والسلام بالاقتداء بهدية والاستنان بسنته ونشر فضائله والتعريف بسيرته وإذاعة قيم الإسلام وتعاليمه ، حتى لا يجرهم الغضب الخطأ بالخطأ أكبر وأفدح منه، بذلك  يكونوا قد حققوا بعض أهداف هذا الفيلم المسيء كما حدث في ليبيا  بقتل السفير الأمريكي هناك،والذي لم يرتكب آثما، بل كان يؤكد في حواراته السابقة على أن الدين الإسلامي دين تسامح لا دين إرهاب كما يدعي البعض، أو يتعرضوا للمنشآت العامة بالحرق والهدم على غرار ماحدث لبعض السفارت الأمريكية والأوربية في مصر واليمن والسودان. ، نحن بدورنا نبحث عن السبل المثلى للتعامل مع تلك الإساءات المتكررة من بعض المتطرفين الذين يستفزون مشاعر المسلمين في العالم بمثل هذه الأعمال الحقيرة ..شاركنا الآن.