EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2012

ماهى الحلول الممكنة لحث المسؤولين على التجاوب مع القضايا التي يطرحها الثامنة؟

تقرير حلقة حصاد الثامنة

تقرير حلقة حصاد الثامنة

أضحى برنامج "الثامنة" ركيزة أساسية في بناء الدولة والإسهام في حل مشكلات المجتمع بإلقاء الضوء عليها، والتوعية بها، وإقتراح أفضل الحلول لمعالجتها ، حيث كشفت الحلقة الإستثنائية التي أستعرضت عددا من القضايا التي ناقشها "الثامنة" مع داود الشريان، على مدار حلقاته الـ109 ، عن تجاوب العديد من المسؤولين

  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2012

ماهى الحلول الممكنة لحث المسؤولين على التجاوب مع القضايا التي يطرحها الثامنة؟

أضحى برنامج "الثامنة" ركيزة أساسية في بناء الدولة والإسهام في حل مشكلات المجتمع بإلقاء الضوء عليها، والتوعية بها، وإقتراح أفضل الحلول لمعالجتها ، حيث كشفت الحلقة الإستثنائية التي أستعرضت عددا من القضايا  التي ناقشها "الثامنة" مع داود الشريان، على مدار حلقاته الـ109 ، عن تجاوب العديد من المسؤولين مع البرنامج لحل كثيرا من المشاكل، ومعالجة مكامن القصور في بعضها، ومنها الإستجابة السريعة من نائب أمير القصيم للفكرة التي طرحها البرنامج، بوضع رقم خاص على منتجات كل مزارع، لتشديد الرقابة على الخضروات الملوثة، وكذلك تجاوب أمير منطقة المدينة المنورة، الذي شكل لجنة للضغط على شركة "سعودي أوجية" التي تعمل على طباعة المصحف الشريف، لزيادة مراتبات موظفيها السعوديين، وقيام وزارة الصحة بإغلاق 100مستشفى خاصة لمخالفتها للإنظمة ، بعد إذاعة حلقة عن المستشفيات الخاصة، كما وافق صندوق الموارد البشرية على مساواة المعلمين والمعلمات من أبناء السعوديات المتزوجات من أجانب، بنظرئهم من السعوديين في الزيادة التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين للمعلمين بالقطاع الأهلى ، تجاوبا مع حلقة خاصة عن عنهم ، وكذلك كان تجاوب وزارة التربية والتعليم سريعا بعد حلقة المباني المستأجرة ، فنقلت مع بدء العام الدراسي طلاب 3000 مدرسة مستأجرة إلى مدارس منشأة بمواصفات عالمية، كما أن هناك بعض المسؤولين لم يتجاوبوا مع بعض القضايا التي طرحت عبر حلقات "الثامنة" على سبيل المثال لا الحصر لم تجد أمل وأختها بدار الإيواء أي إستجابة من وزارة الشؤون الإجتماعية لنقلها من أبها إلى الدمام للم شملهما مع والدتهما، ونحن بدورنا نبحث عن حلول ممكنة لحث المسؤولين على سرعة التجاوب مع كثيرا من المشاكل والقضايا التي يطرحهاالبرنامج ...شاركنا الرأى الأن.