EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

كيف نساهم في علاج المريض النفسي للحد من جرائمه؟

تقرير حلقة جرائم المرضى النفسيين

تقرير حلقة جرائم المرضى النفسيين

خلصت الحلقة التي ناقشت "جرائم المرضى النفسيين" من برنامج "الثامنة" مع الإعلامي داود الشريان ، إلى أن جهل المجتمع بالأمراض النفسية وأعراضها يساهم في تدهور حالة المريض، وقد تحدث الجرائم أو يصل الأمر في بعض الأحيان إلى تركه في الشوارع مما يعرضه للخطر ، فحالات المرض النفسي

  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

كيف نساهم في علاج المريض النفسي للحد من جرائمه؟

خلصت الحلقة التي ناقشت "جرائم المرضى النفسيين" من برنامج "الثامنة" مع الإعلامي داود الشريان ، إلى أن جهل المجتمع بالأمراض النفسية وأعراضها يساهم في تدهور حالة المريض، وقد تحدث الجرائم أو يصل الأمر في بعض الأحيان إلى تركه في الشوارع مما يعرضه للخطر ، فحالات المرض النفسي التي يمكن أن يصدر عنها سلوك عدواني متكرر تكاد تنحصر في بعض حالات الفصام، حيث يحمل المريض بعض المعتقدات الخاطئة والراسخة في نفس الوقت، والتي ربما تدفعه إلى ارتكاب جريمة بناءً على ما يعتقده من خيانة أو محاولات اضطهاد أو غيرها، كما كشفت الحلقة عن أن عشرة بالمائة فقط من المرضى النفسيين يرتكبون جرائم ،وعند دخولهم السجن يعانون من ندرة في الخدمات الطبية النفسية في جميع السجون بكل مناطق المملكة ، فلايوجد أطباء نفسيون يُعالجونهم داخل السجون، كما لايتم علاج المرضى النفسيون "المجرمون" إلا عن طريق مستشفيات الأمل، إلا أن الأخيرة لم تقدم حتى الآن الخدمات الطبية والنفسية المرضية ، كما ناقشت الحلقة  انعدام أي مبرر للجهات الأمنية في حصر العلاج عن طريق مستشفيات الأمل فقط ، وتجاهل المستشفيات الحكومية الأخرى التي يوجد بها عيادات نفسية وأطباء ذو كفاءة عالية في ذلك، وصارت البيروقراطية هي أساس التعامل مع المرضى النفسيون السجناء، نحن بدورنا نبحث عن حلول لمشكلة علاج المرضى النفسيون "المجرمون" شاركنا الآن.