EN
  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2012

متابعي صفحة "الثامنة" في الفيس بوك يطالبون بدمج اليتيم في المجتمع ليصبح عنصراً فاعلاً في بنائه

رحب معجبو صفحة برنامج "الثامنة" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" على دمج اليتيم في المجتمع حتى يكون عنصراً فاعلاً ومشاركاً في بنائه

  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2012

متابعي صفحة "الثامنة" في الفيس بوك يطالبون بدمج اليتيم في المجتمع ليصبح عنصراً فاعلاً في بنائه

رحب معجبو صفحة برنامج "الثامنة" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" على دمج اليتيم في المجتمع حتى يكون عنصراً فاعلاً ومشاركاً في بنائه، حيث أكد عبدالعزيز الرشيدي  "بأن خطوة الدمج تعتبر خطوة إيجابية ويجب تنفيذها دون أي دراسة لأن اليتيم شخص كأي شخض آخر في المجتمع، أما رامي السواط فذكر "بأنه الدمج خطوة إيجابية لكي تضمن لليتيم حياة نظيفة خالية من المشاكل وحتى ينشأ في بيئة شبيهة لبيئة الطفل المتربي بين والديه، لكن يجب أن يرعى رعاية كاملة حتى لا  يستغل من أصحاب الميول السيئة، وقال طارق الحربي :" أن فكرة الدمج مطبقة منذ سنين، لكن مشكلة عدم تقبل المجتمع للأسرة الحاضنه جعل الكثير من الأسر تعزف عن هذا العمل الخيري وتتراجع في إكمال المسيره بعد فترة طويلة من الرعاية، أما عبدالعزيز الشويكر فرأى "أن الطفل اليتيم إذا اكتشف حقيقة يتمه فإن هذا الأمر سيسبب له صدمة".

ورحبت يمامة منصور " بكفالة مجهول الأبوين لكنها قد تكفل اليتيم معلوم الأبوين وتساهم في تربيته".