EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2012

مغردو برنامج " الثامنة ": لأبد من الغرامة والسجن لمستوردين التبغ

شدد عدد من المغردين عبر "تويترمن خلال الحساب الخاص ببرنامج"الثامنة" مع داود الشريان، في النقاش حول موضوع التدخين، أنه لأبد من فرض عقوبات مالية وكذلك السجن لمن يستورده، وأوضحوا أن سعر الدخان الزهيد عامل من عوامل انتشاره بين الشباب، في ظل غياب الرقابة وغياب الدور الإرشادي من وزارة الصحة وجمعيات مكافحة التدخين.

  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2012

مغردو برنامج " الثامنة ": لأبد من الغرامة والسجن لمستوردين التبغ

طالب متابعو برنامج " الثامنة " مع داود الشريان، حول موضوع الحلقة التي تناولت ( التدخين ) ،عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتربسن قوانين لمنع بيع التدخين في محلات التموينات الغذائية ،والعمل على هذا المنع في الأماكن العامة .

واتفق أغلب المغردين ،على أن عبوة التدخين أصبحت بمتناول اليد للجميع وسعرها زهيد، فالكل قادر على شرائها المراهق والفقير،وذلك في ظل ضعف الرقابة و العقوبات الغير رادعة ،إضافة إلى غياب دور الإرشاد من وزارة الصحة وجمعيات مكافحة التدخين.

لذلك جاءت أغلب الحلول من المغردين، بعدم استيراد هذا التبغ للمملكة ،وفرض عقوبة متنوعة على المخالفين، تشمل غرامات مالية في المرحلتين الأولى والثانية من إثبات المخالفة، وفي المرة الثالثة يتم إغلاق المحل نهائيا والسجن ، وإغلاق جميع نقاط البيع في السعودية .

أما البعض الأخر من المغردين، فيرى أن ارتفاع سعر الدخان ،سوف يقلل من نسبة التدخين لدينا وقالوا :" كل ممنوع هو مرغوب لدينا، لذلك عندما نقوم بمقاطعة الدخان سيتطور الأمر للبحث عن بديل مثل المخدرات -لا سمح الله - فطريقة المقاطعة، بالإمكان أن تسير بوتيرة متأنية لكنها نافذة المفعول، لكن رفع سعر عبوة التدخين مثل بريطانيا وبعض الدول المتقدمة سيحد من هذه الظاهرة".

 ويختتم النقاش بين المغردين بالقول": لابد من أشراك كافة المجتمع، فالعمل يتطلب جهودا بحيث تكون حياتنا نظيفة وبعيده عن التلوث، فالدولة قامت بهذا المنع في بلد الحرمين الشريفين، ومعظم الأماكن العامة مثل المطارات وغيرها، إضافة إلى حزم إجراءات تستهدف إرشاد المدخنين حول مخاطر التدخين وحثهم على الإقلاع وذلك من خلال فعاليات مبتكرة يتم تصميمها لهذا الغرض ".