EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2012

عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر مغردو الثامنة: غياب الرقابة أدى لزيادة أسعار السلع

اتفق عدد من متابعي برنامج "الثامنة" على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" على أن غياب الرقابة من وزارة التجارة وجمعية حماية المستهلك هو السبب للزيادة المطردة في أسعار السلع والبضائع. أحد المغردين ذكر أن هذه الزيادة مستمرة كل سنة ورغم ذلك لا يوجد أي مبادرة من وزارة التجارة لإنهاء هذه القضية

  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2012

عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر مغردو الثامنة: غياب الرقابة أدى لزيادة أسعار السلع

اتفق عدد من متابعي برنامج "الثامنة" على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" على أن غياب الرقابة من وزارة التجارة وجمعية حماية المستهلك هو السبب للزيادة المطردة في أسعار السلع والبضائع. أحد المغردين ذكر أن هذه الزيادة مستمرة كل سنة ورغم ذلك لا يوجد أي مبادرة من وزارة التجارة لإنهاء هذه القضية حيث كتب: " للأسف سيناريو غلاء الأسعار يتكرر كل سنة و بدون شك وزارة التجارة هي المسؤول الأول عن هذه التجاوزات تجاه المستهلك " .

وأضاف آخر أن تساهل وزارة التجارة سمح للتجار بإستغلال المواطن ورفع السعر بدون أن يجدوا من يحاسبهم: " وزارة التجاره مهملة ومتساهلة مع الأنظمة والتجار ممايؤدي الى جشعهم بحكم عدم وجود من يراقبهم مما يجبر المواطن على السكوت عن الأسعار الملتهبة " .

البعض ذهب إلى زيادة الأسعار تعود إلى المستهلك نفسه حيث كتب أحدهم: " أغلبية الشعب تضع ف بالها أنه لابد من شراء جميع الأصناف وهذا طبعاً يفرح التجار. طبعاً وزارة التجارة ومراقبي الأسعار لم أراهم في حياتي " .