EN
  • تاريخ النشر: 24 سبتمبر, 2012

معجبي الفيس بوك يوجهون اللوم في حوادث المعلمات لسوء المواصلات وتهالك الطرق

وجه المعجبين بصفحة "الثامنة" ، على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" ، اللوم في إزدياد حوادث نقل المعلمات إلى سوء وسائل المواصلات وتهالك الطرق ، وذكرت إحداهن أن الطرق تفتقر إلى الإستراحات ومحطات الوقود ، وكتبت : " السيارة تمشي مسافة ٢٠٠ كيلومتر بدون أن تمر بأي دورة مياه ،

وجه المعجبين بصفحة "الثامنة" ، على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" ، اللوم في إزدياد حوادث نقل المعلمات إلى سوء وسائل المواصلات وتهالك الطرق ، وذكرت إحداهن أن الطرق تفتقر إلى الإستراحات ومحطات الوقود ، وكتبت : " السيارة تمشي مسافة ٢٠٠ كيلومتر بدون أن تمر بأي دورة مياه ، أين وزارة النقل عن إيجاد حل لمشكلة وغلاء المواصلات فهي بشكل عام سيئة جدا سواء للمعلمة أو لغيرها " .

وكتب آخر : " السبب الأول هن المعلمات ، استخدموا العمالة لتوصيلهم وهم غير مؤهلين ربما لكونهم يعملون في بلادهم فلاحين ويأتون إلينا كسائقين " .

وأوضح أحدهم أن الأسباب متعددة ولا يمكن توجيه أصابع الإتهام لجهة واحدة ، وكتب  : " الأسباب كثيرة فالشوارع تبدو وكأنها من العصر الحجري والحيوانات السائبة مثل الحيوانات لا يوجد من ينتبه لها ،  هذا بالإضافة إلى الفساد المنتشر في وزارة التربية والتعليم في مسألة النقل " .