EN
  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

معجبو الفيس بوك: بسبب ضعف الرواتب .. العديد يفضل الجلوس في منزله والحصول على حافز

يرى المعجبون بصفحة "الثامنة" ، على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" ، أن برنامج "حافز" لم يقم بدوره المنوط به بتقليل نسبة البطالة المرتفعة في المجتمع السعودي كون العديد من العاطلين وخصوصا من الفتيات اعتمدوا على مخصصات البرنامج وتوقفوا عن البحث عن العمل .

  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

معجبو الفيس بوك: بسبب ضعف الرواتب .. العديد يفضل الجلوس في منزله والحصول على حافز

يرى المعجبون بصفحة "الثامنة" ، على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" ، أن برنامج "حافز" لم يقم بدوره المنوط به بتقليل نسبة البطالة المرتفعة في المجتمع السعودي كون العديد من العاطلين وخصوصا من الفتيات اعتمدوا على مخصصات البرنامج وتوقفوا عن البحث عن العمل . وتقول إحداهن : " في الحقيقة حافز فشل جدا ، أعرف بنات مسجلين فيه ولا يرغبون بأي وظيفة ، ومن أرادت العمل لم تجد ، من الأفضل أن نصلح مخرجات التعليم بدل الإستمرار في حافز " .

وقالت أخرى : " حافز لم يشجعني على العمل أبدا ، كل الوظائف رواتبها ما بين الألفين والثلاثة آلاف ، إذا الأفضل أن استلم هذه الألفين وأنا جالسة ومرتاحة في منزلي ، ولن أفكر بالعمل إلا إذا حصلت على راتب خمسة آلف ريال على الأقل " . وأضاف آخر : " تخيلوا لو تم صرف مخصصات حافز لدعم المشاريع الشبابية الصغيرة ، كيف سيكون إقتصادنا " .