EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2013

مطالب برفع مستوى التوعية وتحسين الخدمات للمصابين بالصرع

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

خلصت الحلقة التي ناقشت "اضطراب الصرع من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان ، إلى أن الصرع يسمى إضطرابا وليس مرضا ، وأنه يمكن للمصابين به أن يعيشوا حياة طبيعية بلا أي مشاكل ، كما كشفت أن هناك أنواعا عديدة من الصرع ، أبرزها العام والجزئي وذلك بحضور بحضور استشارية طب المخ والأعصاب و الصرع واضطرابات

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 284

تاريخ الحلقة 26 يونيو, 2013

مقدم البرنامج

الضيوف

  • فوزية بامقدّم
  • أحمد العقيل
  • إبراهيم الثبيتي
  • أبو أحمد
  • أم عبدالله

خلصت الحلقة التي ناقشت "اضطراب الصرع من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان ، إلى أن الصرع يسمى إضطرابا وليس مرضا ، وأنه يمكن للمصابين به أن يعيشوا حياة طبيعية بلا أي مشاكل ، كما كشفت أن هناك أنواعا عديدة من الصرع ، أبرزها العام والجزئي وذلك بحضور بحضور استشارية طب المخ والأعصاب و الصرع واضطرابات النوم ، الدكتورة فوزية بامقدّم ، استشاري جراحة المخ والأعصاب وجراحة الصرع ، الدكتور إبراهيم الثبيتي ، ومعيد جراحة المخ والأعصاب في جامعة الملك سعود ، الدكتور أحمد العقيل .

الجزء الأول

بدأت الحلقة بفلم تعريفي أعدته جمعية الصرع بالمملكة عن المرض ، أوضح أن هناك مصاب واحد بالصرع في كل ٢٦١٦ في السعودية وأن عددهم تجاوز ١٧٧ ألف ، وأن الصرع لا يسبب الجنون وليس إعاقة عقلية أو مرضا نفسيا وأن قادر على ممارسة حياته كأي شخص طبيعي في المجتمع .

عاد الحديث للاستوديو حيث قالت استشارية طب المخ والأعصاب و الصرع واضطرابات النوم ، الدكتورة فوزية بامقدّم : " الصرع معروف من ٢٠٠٠ سنة قبل الميلاد ، وكان يسمى بداء العظماء لأن العديد منهم أصيبوا منهم ، مثل بيتهوفن ويوليوس قيصر وفان جوخ واللاعب البرازيلي رونالدو والإسكندر المقدوني ، الصرع تكرار تشجنات ، يجب أن يصب مرتين أو أكثر حتى يشخص رسميا بالمرض ، وهو عبارة عن زياد للحشنات الكهربائية في الدماغ ، وإن تركزت الشحنات في الدمغ يكون صرع عاما ، إذا استيقظ المصاب من نوبته يشعر بالتعب والإرهاق الشديدي بسبب الجهد الذي بذلته عضلات الجسم أثناء هذه النوبة وهناك صرع جزئي وتأتي في مكان محدد " .

وقال استشاري جراحة المخ والأعصاب وجراحة الصرع ، الدكتور إبراهيم الثبيتي : " هو ليس مرض بل مجرد خلل في كهرباء الجسم ، مثل ترك سلك كهربائي مكشوف أمام الناس ، أحيانا يأتي بسبب إصابات كحادث سيارة أو ضربة على الرأس ، وهو يأتي للشخص في أي وقت من عمره ، الأطفال وكبار السن ، ومن تعرضوا للتشنج الحراري أثناء عمر مبكر لديهم قابلية للإصابة بالصرع أكثر من غيرهم ، ونشجع الناس على الإنتباه لأطفالهم من إرتفاع درجة حرارة الجسم ، وقد لا يتبين على مصاب الصرع الإصابة مباشرة ، قد تأتيه بعد ٣٠ سنة " .

وأضافت فوزية بامقدّم : " من تعرضوا لإغماء لـ ٣٠ دقيقة بسبب ضربة على الرأس معرضون بشكل أقوى من غيرهم للإصابة ، ومن تعرضوا للحرارة نسبة المصابين منهم لا تتعدى ٥٪ ، ولا يمكن التأكد تماما من إمكانية الإصابة لمن تعرضوا لحادث أو ضربة للرأس لأنها تعتمد على عوامل كثيرة " .

وأضاف معيد جراحة المخ والأعصاب في جامعة الملك سعود ، الدكتور أحمد العقيل : " قد تكون هناك أسباب أخرى بسيطة مثل إنخفاض السكر في الدم أو إختلاف عدد الأيونات في الجسم ، وهذا يسمى بالصرع ويمكن علاجه بسرعة " .

الصرع ليس مرض بل مجرد خلل في كهرباء الجسم .. مثل ترك سلك كهربائي مكشوف أمام الناس
إبراهيم الثبيتي

وقال الثبيتي : " أريد أن أقول لمرضى الصرع أنه يمكن لهم أن يعيشوا حياة طبيعية ويصبحوا منتجين أكثر من غيرهم ، فهناك المصروعين إجتماعيا وهم من يعيشوا حياتهم بلا أي هدف ويقضون وقتهم في التقليب بين الجرائد والجلوس على المكاتب " .

الجزء الثاني

بدأ هذا الجزء بحديث الدكتور الثبيتي : " نوبة الصرع تستمر عادة للحظات بسيطة لكنها قد تطول إلى ٣-٤ دقائق ، وهناك الصرع الجزئي بحيث تتشنج يده أو رجله مثلا وقد يتطور إلى صرع عام " .

وأضافت الدكتورة فوزية : " بعض الأهالي يرفضون طلب ابنهم بأن يأتي بصديقه المصاب بالصرع إلى المنزل بحجة خوفهم أن تحدث له نوبة ولا يعرفون كيف يتصرفون وقتها ، كل ما يحتاجون أن يقوموا به هو أن يمسكوه قبل أن يسقط على الأرض ويضرب رأسه على طرف طاولة مثلا ثم يتركه منسدحا على أحد جوانبه " .

وقال والد أحد المصابين بالصرع ، أبو أحمد : " أصيب ابني وعمره ١٨ سنة ولم ييحدث له أي حادث ولا يوجد أي حالة وراثية لدينا ، كان جالسا على مائدة الغداء وحدثت له نوبة مفاجئة وكان يقول أنه أتته "دوخة" في المدرسة مع قيء ، وقتها توقعت أنه سيفارق الحياة ، أغمي عليه ثم أخذناه بالإسعاف إلى المستشفى ، وقالوا أنها شحنات كهربائية ، للأسف في جازان لا يوجد تلك الأدوات التي تساعد الطبيب على التشخيص السليم ، أنا ممن حقي أن أحصل على الرعاية الطبية السليمة ، نحن في قرية سكانها ٣٠٠٠ وهناك ٦ مصابين بالصرع " .

وقال الدكتور الثبيتي : " إذا تم إهمال الصرع قد تحترق خلايا المخ وهذا قد يساهم في فقدان الذاكرة ، وأريد أن أقول لأبو أحمد أن الصرع لا زالت أدوات التشخيص له ضعيفة حول العالم ، حتى في أمريكا وكندا ، التدخل الجراحي مهم لكنه في نهاية المطاف ، البداية تكون عبر التدخل الدوائي ، ٧٥٪ من المصابين يستجيبون للدواء ، إذا لم تحدث إستجابة أو تطورت الحالة وقتها يتم التدخل الجراحي ، ويمكن القيام بعملية فصل أفصاص المخ لدى الأطفال أحيانا ، هناك من كانوا طريحي الفراش والآن وضعهم أفضل بكثير ، حيث يتم فصل الفص المتأثر عن الطيب ، و ٩٠٪ من الحالات تم شفائها بسبب فصل المخ ، أنا أول من قام بهذه العملية في السعودية لكن مؤخرا توجه بعض الأطباء للقيام بها " .

وزاد الدكتور أحمد : " البعض يتوقع أنه بسبب الجن لكن نحن الأطباء تعرفنا على المرض وشاهدناه وعرفنا علاجه " .

انضم في هذه الجزء إحدى المصابات بالصرع ، أم عبدالله : " أصبت بالصرع قبل ٢٠ سنة حين كان عمري ١٤ سنة ، أثر علي وفقدت عملي بسببه ، فكانت تأتيني نوبات بشكل متواصل ، أصبت بإكتآب حاد ولم أجد العلاج ، فقدت العمل وانعزلت عن العالم وعن صديقاتي وأولادي ، المشكلة كانت أن هناك تشخيص خاطئ فكانوا يقولن أن الصرع بسبب مرض نفسي ، لكن قبل سنة قالوا آن المشكلة عصبية وبدأت بالعلاج بطريقة صحيحة " .

٢٧٪ من الأهالي يرفضون أن يختلط أولادهم بالمصابين بالصرع
أحمد العقيل

وقال الدكتور أحمد العقيل : " أجرينا دراسة شارك طلاب الطب من كافة جامعات السعودية بإشراف الدكتور عبدالرحمن صباغ ونشرت في مجلة محكمة علمية بعينة ٧٠٧٨ شخص وهي الأكبر على مستوى العالم حول وعي الناس بالصرع ، ٢٧٪ من الأهالي يرفضون أن يختلط أولادهم بالمصابين بالصرع ، ٧٦٪ يرفض الزواج منهم ، ٦٧٪ من الكادر الطبي في السعودية يرفضون الزواج كذلك بالمصابين بالصرع ، والغريب أن ١٤.٢٪ يعتقدون أن الصرع مرض معدي ، و ٨٪ يعتقون أنه نوع من أنواع الجنون ، وأكثر من ٥٠٪ قد يقطعون العلاقة مع أصدقائهم إذا عرفوا أنهم مصابون بالصرع ، و٢٧٪ يرفضون الذهاب معهم لمناسبة إجتماعية " .

وأضاف الثبيتي : " أود أن أشير إلى أن ٢٠٪ من المصابين بالصرع تأتيهم إضطرابات نفسية نتيجة الإصابة ، للأسف كانوا يعالجون الأعراض ويتركون السبب ، وهناك نقص في وعي المجتمع ، المصابين بالصرع طبيعيون جدا ويمكنه حتى أن يصبحوا طيارين " .

وزادت بامقدّم : أم عبدالله ستقوم بجراحة بعد فترة العيد ، هناك حاجة ماسة لإقامة حملات توعوية عن الصرع من كافة المستشفيات في المملكة " .

وقال أحمد العقيل : " قمنا بحملة عن الصرع بالمشاركة مع شركة "سابك" في المدارس والجامعات والمراكز التجارية وحققنا نتائج رائعة و وأتمنى من وزارة التربية والتعليم أن تغرس المفاهيم التي تساهم في رفع الوعي بالصرع لدى طلاب المدارس " .