EN
  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2012

متابعو تويتر يستنكرون الفلم المسيء للنبي ويطالبون بمحاكمة المخرج

ندد المتابعين لحساب برنامج "الثامنة" ، عبر موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" ، بالفلم المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم والذي انتشر مؤخرا وسبب ضجة كبيرة في العديد من دول العالم العربي . ووصفه البعض بالفلم الذي يحاول أن يشغل المسلمين عما يحدث في سوريا

ندد المتابعين لحساب برنامج "الثامنة" ، عبر موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" ، بالفلم المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم والذي انتشر مؤخرا وسبب ضجة كبيرة في العديد من دول العالم العربي . ووصفه البعض بالفلم الذي يحاول أن يشغل المسلمين عما يحدث في سوريا ، فكتب أحدهم : " الإساءة أصبحت تتكرر لإستفزاز مشاعر المسلمين ، وتوقيت بثه جاء لصرف النظر عما يدور بسوريا ولمحاولة إجهاض مكتسبات الثورات العربية " .

وأضافت أخرى بأن من عمل الفلم يريد نشر الفتنة بين صفوف المسلمين ، وكتبت : " هدف مخرج الفلم هو سفك دماء الأبرياء . يجب محاكمة المخرج ومن مثل دور الرسول وزوجته خديجة يجب القصاص منهم ، لا يوجد حرية في هذه الأمور " .

ومن جهة أخرى ، ذكر آخر أن هدف الفلم هو الربح المادي فقط ، وأوضح : " المستفيد من هذا الفلم هم الأشخاص الماديين فقط لأن الدين لديهم هو مجرد شيء معنوي . استغلوا هذا الأمر لصالحهم لإشغال الناس بالفتن لجمع الثروات " .