EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

كاتب إقتصادي لـ"الثامنة": المواطن السعودي كأنه يبني قلعة وليس بيت

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أوضح كاتب إقتصادي أن هناك تغيرات في السوق ليس لها علاقة بما تقوم به وزارة الإسكان، من إنخفاض في الوحدات المكتبية.وقال الكاتب الإقتصادي محمد اليامي:"رغم إكتمال الخدمات في الأحياء المكتملة الخدمات إلا أن الناس تهرب منها إلى الجديد

أوضح كاتب إقتصادي أن هناك تغيرات في السوق ليس لها علاقة بما تقوم به وزارة الإسكان، من إنخفاض في الوحدات المكتبية.

وقال الكاتب الإقتصادي محمد اليامي:"رغم إكتمال الخدمات في الأحياء المكتملة الخدمات إلا أن الناس تهرب منها إلى الجديد والبعيد، وهذه معضلة يجب أن تدرسها وزارة الإسكان".

وأضاف:"مشكلتنا تكمن في أن يقوم المواطن ببناء فردي وكأنه يبني قلعة، أو مطورين يقومون ببناء مساكن هشة، والإشتراطات القديمة لصندوق التنمية مبالغ فيها، نحن نرى بعض الفلل بها حديد وإسمنت يكفي في بعض الدول لبناء أربعة أدوار".

وحول مشاكل الإسكان قال اليامي خلال حديثه لبرنامج"الثامنة":هذه المشاريع لن تحل المشكلة، سيظل هناك من يرغب أن يأخذ أرض ويقوم بالبناء بنفسه".

وأختتم حديثه لبرنامج "الثامنة" الذي ناقش موضوع الإسكان قائلا:"بالإشتراطات القديمة التكلفة غالية من حيث حجم الأعمدة والأسوار، وتزيد من التكلفة وترهق المواطن". يذكر أن برنامج "الثامنة" قد سلط الضوء في حلقة مميزة على قضية "مشاريع الإسكان في المملكة".