EN
  • تاريخ النشر: 10 يونيو, 2014

فيديو الحلقة كاملة: أحمد عسيري.. معاناة الهوية والجسد

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كشفت الحلقة التي ناقشت "قصة أحمد عسيري"من برنامج "الثامنة"مع داود الشريان، أن الشاب أحمد عسيري، كان ضحية لمشكلة لم يكن له فيها أي ذنب، حيث بدأت معاناته في مراجعة الأحوال المدنية، بعد أن إكتشف بيع والده لهويته

  • تاريخ النشر: 10 يونيو, 2014

فيديو الحلقة كاملة: أحمد عسيري.. معاناة الهوية والجسد

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 459

تاريخ الحلقة 10 يونيو, 2014

مقدم البرنامج

الضيوف

  • يوسف الرميح
  • محمد الجاسر
  • أحمد عسيري

كشفت الحلقة التي ناقشت "قصة أحمد عسيري"من برنامج "الثامنة"مع داود الشريان، أن الشاب أحمد عسيري، كان ضحية لمشكلة لم يكن له فيها أي ذنب، حيث بدأت معاناته في مراجعة الأحوال المدنية، بعد أن إكتشف بيع والده لهويته الوطنية لشخص يمني مخالف لنظام الإقامة والعمل، كما أوضحت الحلقة أن وزارة الداخلية شكلت لجنة للتحقيق في القضية، والقبض على الموظفين المرتشين وزج بهم في السجن، لإستلامهم مبالغ تجاوزت النصف مليون ريال، مقابل منح مقيم هوية وطنية، وذلك بحضور أستاذ علم الإجرام ومكافحة الجريمة والإرهاب بجامعة القصيم الدكتور يوسف الرميح، والمتحدث الرسمي بوكالة الأحوال المدنية محمد الجاسر، وأحمد عسيري.

استعرض برنامج "الثامنة تفاصيل قصة "أحمد"الذي أصيب بصدمةٍ لأنه لم يقم بزيارة الأحوال المدنية قبل ذلك اليوم في حياته، فتقدم ببلاغ للشرطه، وأكتشفوا أن والد أحمد طلب استخراج هوية وطنية لشخص آخر، مدعياً بأن "الوافد" الذي بجانبه هو إبنه "أحمد" وبذلك يكون والد "أحمد" قبض مبلغاً من المال مقابل هذه العملية التي حرمت ابنه اليوم هويته الوطنيه.

بعد ذلك إكتشف كثيرٌ من أهالي محايل عسير، أن هناك العديد من سكان المحافظة قد بيعت هوياتهم الوطنية لمخالفي نظام الإقامة والعمل، حينها شكلت وزارة الداخلية لجنة للتحقيق في القضية، والقبض على الموظفين المرتشين وزج بهم في السجن، لإستلامهم مبالغ تجاوزت النصف مليون ريال، مقابل منح مقيم هوية وطنية.

وأشار الشاب أحمد عسيري إلى أنه اكتشف المشكلة عندما بلغ الـ 15 عاماً وحاول استخراج هوية وطنية قبيل الاختبارات ليكتشف من وكالة الأحوال المدنية أن هويته الوطنية بِيعت لوافد يمني، ذاكرا أن الوافد يتمتع حالياً بمميزات الهوية الوطنية كاملة، فيما يعاني هو لكي يثبت جنسيته، ومؤكدا أن هناك الكثيرين يعانون من مثل حاله بمناطق عسير وجازان ومكة.

وأضاف: لا أعرف كيف عُدت للبيت حينما أبلغني موظف الأحوال أن والدي باع هويتي لوافد يمني”، مشيرا إلى أنه لا يعرف هوية الشخص المنتحل ولا شكله، وعند مطالبته برؤية صورة الوافد عند الأحوال المدنية رفضوا خوفا عليه.