EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2013

عضو جمعية حقوق الإنسان يطالب بتغيير مسمى مراكز "التأهيل الشامل" إلى "الدمار الشامل"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

طالب عضو في جمعية حقوق الإنسان بتغيير مسميات "مراكز التأهيل الشامل" إلى "مراكز الدمار الشاملوقال عضو جمعبة حقوق الإنسان في مكة المكرمة محمد السهلي:" أطالب الإخوان في جمعية حقوق الإنسان في جازان أن يقوموا بدورهم الحقوقي المناط بهم، وأن يقوموا برفع دعوى لأن ما حدث في مركز التأهيل في

طالب عضو في جمعية حقوق الإنسان بتغيير مسميات "مراكز التأهيل الشامل" إلى "مراكز الدمار الشاملوقال عضو جمعبة حقوق الإنسان في مكة المكرمة محمد السهلي:" أطالب الإخوان في جمعية حقوق الإنسان في جازان أن يقوموا بدورهم الحقوقي المناط بهم، وأن يقوموا برفع دعوى لأن ما حدث في مركز التأهيل في جازان يعد جريمة جنائية، إضافة إلى مخالفته للأمر الملكي القاضي بالعناية بالتامة بالمعاقين بالإضافة إلى الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ".

وأضاف السهلي بقوله:" لا يمكن أن نجد مركزاً من مراكز التأهيل الشامل قد قام بالحد الأدنى مما أنيط به، ما عرض في تقرير "الثامنة" حول المركز لا يمكن أن نشاهده عند الكفار".

وحول ما شاهده في مركز التأهيل الشامل بمكة المكرمة، قال السهلي:" العاملين في المركز يبذلون جهوداً لكن الرقع اتسع على الراقع، تجد في الأعلى مركزاً للتأهيل الشامل وبالأسفل مستعمرات للفئران، ثم زودوا بمبيدات حشرية بتقرير صادر من مركز السموم يخبر بأن هذه المبيدات تؤدي إلى وفاة النزلاء".