EN
  • تاريخ النشر: 12 ديسمبر, 2012

عدنان الدخيل لـ"الثامنة" : الملحق الصحي السعودي في ألمانيا يوصي الأطباء بعدم التمديد للمرضى

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

ذكر الإعلامي عدنان الدخيل عبر مكالمة هاتفية في حلقة " أوامر العلاج في الخارج " من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان ، " أنه لم يقم برفع دعوى أو قضية على المتسبب في الخطأ الطبي الذي جعله طريح الفراش

ذكر الإعلامي عدنان الدخيل عبر مكالمة هاتفية في حلقة " أوامر العلاج في الخارج " من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان ، " أنه لم يقم برفع دعوى أو قضية على المتسبب في الخطأ الطبي الذي جعله طريح الفراش ، ولكن الكارثة أن الطبيب المتسبب في الخطأ لازال يعمل في المستشفى حتى الأن " ، وأضاف " بعد خطأ طبي في مستشفى الشميسي بقيت 419 يوم بين الأهمال وغياب الرعاية داخل المستشفى ، وتم إغلاق ملفي ثلاث مرات ، ولولا أنني أستثمرت من أعرفهم في طلب التمديد لما بقيت في المستشفى " .

وقال الدخيل : " الأمير نواف بن فيصل بن فهد تكفل بعلاجي ، و صوتي وصل عن طريق الإعلام ولكن هناك غيري كثير لم تصل أصواتهم وليس لديهم طريقة لإيصال أصواتهم " ، وأكد الدخيل " أن الملحق الصحي السعودي في ألمانيا يطلب من الأطباء أن لا يكتبو تقارير بتمديد فترة بقاء المريض وعلاجه ، وهذا ماذكره لي بروفسور ألماني " ،