EN
  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2012

خلصها من الخجل والحياء سيدة سعودية تستقبل قرار تأنيث محلات المستلزمات النسائية بـ"الزغاريد"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

استقبلت سيدة سعودية عمل المرأة في محلات بيع المستلزمات النسائية بـ"الزغاريدوذلك حينما قامت بالدخول إلى إحدى المحلات الخاصة بذلك، حيث روت "أم أحمد" قصة السيدة وسبب تلك "الزغاريد" لبرنامج "الثامنة" مع داود الشريان الذي ناقش القرار القاضي بتأنيث هذه الوظائف وقصرها على النساء دون الرجل.

  • تاريخ النشر: 12 يونيو, 2012

خلصها من الخجل والحياء سيدة سعودية تستقبل قرار تأنيث محلات المستلزمات النسائية بـ"الزغاريد"

كشفت بائعة في محل مستلزمات نسائية تدعى"أم أحمدلبرنامج "الثامنة" مع داود الشريان، الذي ناقش قضية تأنيث محلات المستلزمات النسائية، قصة سيدة سعودية أطلقت "الزغاريد" داخل المحل ،حينما رأت أن جميع العاملات بداخله من النساء.

وأضافت:" كانت فرحتها لا توصف، وأخذت تشتري القطع بكل أريحية وتضعها على جسدها للتأكد من المقاسات دون أن تشعر بخجل أو حياء، وهذا الأمر لم يكن يتوفر لها حينما كان البائع رجل، وكانت تحمد الله على هذا القرار وعلى وجودنا في هذه المحلات".

وحول المعاناة التي تجدها في العمل قالت:" حقيقة طبيعة ساعات العمل في الأسواق السعودية غير مناسبة، حيث أننا نعمل على فترتين، ولوقت طويل جداً، كما أننا نعاني في المواصلات حيث يذهب نصف الراتب إلى السائق".

يذكر أن تأنيث محلات بيع المستلزمات النسائية في السعودية، جاء بقرار سامي وتقوم وزارة العمل حالياً بتطبيقه.