EN
  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2014

رقية تروي للثامنة تجربتها مع التبرع بكليتها لوالدها

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

رقية الساخن تروي تجربتها للثامنة عندما أقدمت على التبرع لوالدها بكليتها وقالت: " تبرعت لوالدي منذ ثلاثة أشهر عندما اكتشفت من خلال مرافقتي له بمستشفى الملك فيصل أنه من الضروري زراعة كلى لوالدي، فأصررت ان اتبرع له، لكنه رفض في البداية لكني أقنعته بذلك".

  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2014

رقية تروي للثامنة تجربتها مع التبرع بكليتها لوالدها

رقية الساخن تروي تجربتها للثامنة عندما أقدمت على التبرع لوالدها بكليتها وقالت: " تبرعت لوالدي منذ ثلاثة أشهر عندما اكتشفت من خلال مرافقتي له بمستشفى الملك فيصل أنه من الضروري زراعة كلى لوالدي، فأصررت ان اتبرع له، لكنه رفض في البداية وأقنعته بذلك".

وأكدت رقية أنها تدين بالفضل لله ثم للدكتور إبراهيم الأحمدي، مشيرة إلى أنها تشعر بصحة جيدة هي ووالدها.