EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2012

رئيس شركة الكهرباء: نمتلك شبكات قديمة ومتهالكة وقرار تخفيض التعرفة أعاقنا

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس علي بن صالح البراك ،أنه عندما أنشأت الشركة عام 2000م ،وضعت تعرفه مدروسة تغطي احتياجاتها وتساعدها على استبدال الشبكات القديمة، ولكن صاحب القرار في ذاك الوقت رأى تخفيض التعرفة بعد مرور ثمانية شهور إلى ما يقارب 30 في المئة عن ما أعتمد سابقاً

  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2012

رئيس شركة الكهرباء: نمتلك شبكات قديمة ومتهالكة وقرار تخفيض التعرفة أعاقنا

أوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس علي بن صالح البراك ،أنه عندما أنشأت الشركة عام 2000م ،وضعت تعرفة مدروسة تغطي احتياجاتها وتساعدها على استبدال الشبكات القديمة، ولكن صاحب القرار في ذاك الوقت رأى تخفيض التعرفة بعد مرور ثمانية شهور إلى ما يقارب 30 في المئة عن ما أعتمد سابقاً ،وهذا ما يعادل 3 آلاف أو 4 آلاف مليون سنوياً.

وأضاف:"  وهذا أدى إلى عدم تمكن الشركة خلال سنواتها الأولى من استبدال الشبكات القديمة، وهو ما تعاني منه حتى الآن بسبب أنها ورثة شبكات من التمديدات الكهربائية ومنشآت متهالكة أنشئت في أوائل الثمانينات الميلادية ،وبالتالي كان لابد من استبدالها وفي نفس الوقت تلبية احتياجات النمو".

ويشدد البراك بالقول:" في عام 2008م بدأت الدولة تساند الشركة بشكل واضح ،كذلك حصول الشركة على تصنيف ائتماني يجعلها قادرة على الاقتراض، فقد اقترضت أكثر من أربعين مليار من البنوك المحلية والدولية،وكانت مساندة الدولة تكمن في دفع المستحقات المطلوبة منها وأجلت دفع قيمة الوقود المطلوبة من الشركة ،وهذا ساعد على الاستمرار في التنفيذ، كذلك حصولها على قرض حسن بقيمة 65 مليار ريال موزعة على الخمس سنوات المقبلة، ولولا هذه القروض لما استطعنا أن نرسو، إضافة إلى ذلك إصدار صكوك بقيمة 19 مليار ريال".