EN
  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

بعضهم يريد الإستفادة من الإعانة ولا يريد التوظيف تقرير "الثامنة":شباب سعوديين يرفضون برنامج "طاقات" ويعتبرون وظائفه إهانة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بين برنامج "الثامنة" أثناء مناقشته لموضوع برنامج مساعدة العاطلين عن العمل في السعودية "حافزمن خلال تقرير أعدته الزميلة شذى الطيب، آلية العمل التي يسير عليها برنامج ( طاقات والذي يساهم في توفير الوظائف المناسبة والمتنوعة في القطاع الخاص للمسجلين في "حافز" من الجنسين

  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

بعضهم يريد الإستفادة من الإعانة ولا يريد التوظيف تقرير "الثامنة":شباب سعوديين يرفضون برنامج "طاقات" ويعتبرون وظائفه إهانة

بين برنامج "الثامنة" أثناء مناقشته لموضوع  برنامج مساعدة العاطلين عن العمل في السعودية "حافزمن خلال تقرير أعدته الزميلة شذى الطيب، آلية العمل التي يسير عليها برنامج  ( طاقات والذي يساهم في توفير الوظائف المناسبة والمتنوعة في القطاع الخاص للمسجلين في "حافز" من الجنسين.

وكشف التقرير عن طريقة العمل في برنامج "طاقات" حيث تتم مقابلة الباحثين عن عمل ،و تطوير أدواتهم إذا دعت الحاجة إلى ذلك ،وبعد ذلك يتم ترشيحهم للوظائف التي تناسب المتقدمين ومؤهلاتهم.

كما أوضح التقرير عن  اختلاف جهات التوظيف، التي يرشح لها نطاقات من مستشفيات وبنوك وشركات ومصانع، إضافة إلى مدارس خاصة، وعن مؤهلات المتقدمين للبرنامج فإنها تختلف وتتنوع من المرحلة الإبتدائية وحتى حملة شهادات الماجستير.

 وعرض التقرير صورة لتواصل أخصائيي التوظيف في برنامج "نطاقات" مع بعض المستفيدين، إلا أن بعض المستفيدين رفض الوظائف المقدمة، بحجة أن بعض هذه الوظائف فيها إهانة للمرشح لها، والبعض الآخر لا يريد التوظيف البتة وأنه يرغب بالإستفادة من الإعانة المقدمة فقط ،والبعض الثالث يرفض التوظيف في القطاع الخاص، إضافة إلى عدم ملائمة الوظائف المقدمة لمؤهلات المتقدمين وقلة مخصصاتها المالية.