EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

بالفيديو: الدكتورة عبلة الكحلاوي تنفعل وتبكي في حلقة "اللهم تقبل"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

انفعلت الدكتورة عبلة الكحلاوي وهي تتحدث عن "بر الوالدين" خلال حلقة برنامج "اللهم تقبل" التي تحدثت خلالها عن فضل الوالدين، وضرورة التواصل معهما بشكل مستمر.

  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

بالفيديو: الدكتورة عبلة الكحلاوي تنفعل وتبكي في حلقة "اللهم تقبل"

(القاهرة - mbc.net) انفعلت الدكتورة عبلة الكحلاوي وهي تتحدث عن "بر الوالدين" خلال حلقة برنامج "اللهم تقبل" التي تحدثت خلالها عن فضل الوالدين، وضرورة التواصل معهما بشكل مستمر.

وقالت الدكتورة عبلة: "لا تكتفي بالتليفون والمكالمات، هما يريدان أن تجلس معهما ويسامراك، ويفرحان بشقائهم فيك، يريدان أن يريا أحفادهم".

وأضافت: "نريدك أن تتذكر جيدا، أنك في قوة وهم في ضعف، أنت تصول وتجول، وهما ينطقان الحرف بالكاد، هما بقايا إنسانية، هذه المرحلة والمساحة الزمنية لابد وأن تترك معالمها على الكيان المادي والروحي، فكما بدأ الإنسان يعود، سبحان الله، من فتوة وشباب وخصوبة وعطاء، ثم إلى ذبول وضعف وفرق كبير بين الضعف الأول والضعف الأخير، بل شتان بينهما".

وتابعت: "الكبر لا يعني التلاشي، لذلك أقول لأولادي يا بني لا تفضل زوجتك على أمك، راضي زوجتك، ولكن لا تنسى أمك، لا تجعلها تبيت في حسرة وحزن لأن ابنها لا يعطيها حقها حتى في الكلمة الطيبة".

ولفتت إلى أن المرحلة التي يكون فيها الوالدان كبيران يكونان في قمة الإحساس، ومشاعرهما عالية للغاية، ولكن من كثرة ما هما خائفين يلتزمان الصمت، وقالت: "يمكن أن يكون الأب شديد وقوي وكلمته نافذة، ولكنه قعيد يحتاج شخص يناوله حتى كوب المياه، فمهما رأى يسكت ولا يعلق، ولكنه من الداخل يعتصره الألم".

وأضافت: "لابد أن تعرف أن الدنيا يوم لك ويوم عليك، غدا سيحدث معك نفس الموقف إذا عققتهما".