EN
  • تاريخ النشر: 31 يوليو, 2013

هل توافق على موقف رشيدة من أخيها ناصر؟

البيت بيت أبونا

البيت بيت أبونا

بعكش شقيقها عمر لم تتحمل رشيدة سخافات ناصر وظلت تهاجمه وتضيق عليه حتى غادر منزلها غير معترفة أنه في النهاية يظل أخيها.. فهل كانت محقة أم أنها بالغت؟

بعكش شقيقها عمر لم تتحمل رشيدة سخافات ناصر وظلت تهاجمه وتضيق عليه حتى غادر منزلها غير معترفة أنه في النهاية يظل أخيها.. فهل كانت محقة أم أنها بالغت؟

استفتاء