EN
  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2013

الحلقة 2 : موسى بن نصير

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في الحلقة 2 استكمل الداعية عمرو خالد رحلته في الأندلس، مشيرا إلى المشكلات الجمة التي واجهها القائد المسلم عقبة بن نافع الفهري، والتي استمرت طويلا مع فاتحي المغرب حتى جاء القائد المسلم الشهير موسى بن نصير.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 2

تاريخ الحلقة 11 يوليو, 2013

في الحلقة 2 استكمل الداعية عمرو خالد رحلته في الأندلس، مشيرا إلى المشكلات الجمة التي واجهها القائد المسلم عقبة بن نافع الفهري، والتي استمرت طويلا مع فاتحي المغرب حتى جاء القائد المسلم الشهير موسى بن نصير.

موسى بن نصير :

- من مواليد عام 19 هجرية .. في قرية كفر مترى في مدينة الخليل حاليا.

- أراد الله أن يكون فاتح الأندلس، من فلسطين، حيث تتشابه الروايتان، قصة ضياع فلسطين، وقصة ضياع الأندلس.

- أسلم نصير ولد موسى في عهد الخليفة عمر بن الخطاب، الذي اختاره ليكون ضمن المقاتلين في معركة اليرموك مع الصحابي خالد بن الوليد.

لماذا سميت الأندلس بهذا الإسم.. شاهد لتعرف

- إسلام نصير ومشاركته في الفتوحات الإسلامية ساهمت في إعداد الشاب موسى ليمشي على درب أبيه حيث تعلم منه أشياء هامة أثناء فتوحاته منها ضرورة التعايش بين أبناء الشعوب الإسلامية كخطوة أولى لضمان نجاح الفتوحات واستقرار الإسلام.

- كما تعلم منه أن الاستعانة بأبناء البلد مهم في الفتوحات، وهذا ما جعل موسى يستعين بالقائد البربري طارق بن زياد.

فيديو: لماذا فتح المسلمون الأندلس

- تعلم موسى أيضا أن الإسلام جاء للبناء، وليس للهدم، لذا أبقى على اسم الأندلس، ولم يغيرها، رغم أن الإسم يعود إلى قبائل الفاندال التي استوطنت الأندلس نحو 300 عام.

- في عهد الخليفة معاوية بن أبي سفيان تولى موسى بن نصير قيادة الأسطول الإسلامي الذي فتح قبرص، وفي عهد الخليفة عبد الملك بن مروان استعان به عبد العزيز بن مروان في فتوحات المغرب.

استفتاء: تتشابة قصة سقوط الأندلس مع القضية الفلسطينية؟