EN
  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2011

الحلقة 26: علمني "محمد" الثقة بالله

تناول الشيخ راشد الزهراني ثقة العبد بالله عز وجل وبوعده، مشيرًا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم علمنا أن نثق بالله ربنا وخالقنا؛ فإذا استقر في قلب العبد ثقته بالله فإن ذلك يُحدث صلة عظيمة بينه وبين ربه.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 26 أغسطس, 2011

تناول الشيخ راشد الزهراني ثقة العبد بالله عز وجل وبوعده، مشيرًا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم علمنا أن نثق بالله ربنا وخالقنا؛ فإذا استقر في قلب العبد ثقته بالله فإن ذلك يُحدث صلة عظيمة بينه وبين ربه.

وأكد الزهراني في الحلقة 26، أن الإنسان عندما يثق بالله فإنه لن يؤدي العبادة أداءً روتينيًّا، بل سوف يتلذذ بها؛ فالثقة بالله تعد معنى عظيمًا علمنا إياه النبي.

وأوضح أن الثقة تزيد حينما يصاب بالضعف؛ فبالرغم من أن عدد الجيش في المعارك الإسلامية كان قليلاً، كان النصر يحالفهم؛ لأنهم كانوا يثقون بالله.

وقال: "إننا بحاجة ماسة إلى أن نستعيد هذا الأمر: أن نثق بالله سبحانه وتعالى؛ فمن عمل صالحًا خالصًا لله عز وجل فإن ثوابه الجنة".

وأكد أن أعظم طريق يوصلنا إلى الثقة بالله أن نعرف الله بأسمائه وصفاته وخلقه وأفعاله. وإذا وصلنا إلى هذا الأمر وعرفناه حق المعرفة فإن ذلك يوصلنا إلى تعظيم الله وحبه، وإلى خشوع القلب.

وفرَّق الزهراني بين الثقة بالله والتوكل عليه، قائلاً إن التوكل أصله الثقة بالله؛ فمن يثق بالله يتوكل عليه.