EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2011

الحلقة 16: جميلة تطلق الزغاريد ليلة زواج حسن بأخرى

مشاعر الألم سيطرت على "جميلة"؛ حيث ظلت تفكر في أمر عدم قدرتها على الإنجاب ومستقبل حياتها مع زوجها "حسنوذلك في الوقت الذي أبدى فيه والدها مختار حزنه على ما مرت به ابنته، ودهشته من جرأتها باختيار عروس لزوجها لتأتي له بالطفل الذي يتمناه.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 16

تاريخ الحلقة 16 أغسطس, 2011

مشاعر الألم سيطرت على "جميلة"؛ حيث ظلت تفكر في أمر عدم قدرتها على الإنجاب ومستقبل حياتها مع زوجها "حسنوذلك في الوقت الذي أبدى فيه والدها مختار حزنه على ما مرت به ابنته، ودهشته من جرأتها باختيار عروس لزوجها لتأتي له بالطفل الذي يتمناه.

"جميلة" تسقط مغشيا عليها، خلال الحلقة 16، عندما رفضت الذهاب مع والدتها التي تخشى من تعرض ابنتها للإذلال من جانب عائلة الزعيم، وخاصة في ظل زواج "حسن" من أخرى، وعلى الرغم من رفض أم حسن ترك جميلة؛ إلا أنها ذهبت في النهاية مع والدتها.

حالة من الغضب سيطرت على حسن عندما عاد برفقة زوجته الجديدة، وعلم بأمر رحيل "جميلة"؛ حيث أسرع إلى منزل والدها مختار، واصطحبها إلى منزله مرة أخرى، لكنها فاجأت الجميع بإطلاق الزغاريد فرحة بعرس زوجها، فيما تتساقط قطرات الدموع على خديها.

وكان "تيسير" قد استغل ذهابه برفقة عمته للاطمئنان على جميلة، ليلقي نظرة على مريم، الذي يحبس حبه لها بداخله، فيما ارتبكت مريم عندما رأته ودخلت غرفتها سريعا.