EN
  • تاريخ النشر: 02 سبتمبر, 2011

الحلقة 30: "الملكة" تتعافى.. وتنهي علاقتها بـ"رائد"

بواقعية شديدة انتهت أحداث مسلسل "الملكة"؛ حيث لا يُعقل أن يتزوج شاب يبلغ من العمر 24 عامًا من سيدة تتجاوز الـ50 في مجتمع له عاداته وقيمه.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 02 سبتمبر, 2011

بواقعية شديدة انتهت أحداث مسلسل "الملكة"؛ حيث لا يُعقل أن يتزوج شاب يبلغ من العمر 24 عامًا من سيدة تتجاوز الـ50 في مجتمع له عاداته وقيمه.

ففي الحلقة الـ30 الأخيرة، يتم القبض على الشاب الذي استأجره "ريان" لقتل "الملكةليحكي عن دوافع جريمته، بينما يجلس "رائد" بجوار حبيبته داخل المستشفى.

والدة "الملكة" تطلب من ابنها "فهد" الحزين الذهاب لزيارة أخته، على الرغم مما فعل بها، لكنه يرفض؛ حيث لا يستطيع أن يراها تصارع الموت، متمنيًا أن تسامحه على أفعاله.

تبدأ الملكة في التعافي تدريجيًا وسط فرحة الأهل والأصدقاء، و"رائد" الذي تتشاجر معه والدته بسبب حبه للملكة لكنه يتمسك بها.

تذهب أم رائد إلى الملكة وتعنفها بسبب حبها لشاب صغير، بينما هي كبيرة السن وتحذرها من الزواج منه.

ترضخ "الملكة" لكلام أم "رائدوتنظر إلى المستقبل وإلى فارق السن بينها وبين حبيبها، فتجلس معه محاولة إنهاء العلاقة العاطفية وإلغاء فكرة الزواج.

وبالفعل تتحول العلاقة بين الملكة ورائد إلى علاقة تعاون فني فقط؛ حيث يغنيان سويًا في حفلاتهما.