EN
  • تاريخ النشر: 13 يناير, 2011

قال إن قلة خبرة شباب الممثلين أفادته في عمله هاني خليفة: أتمنى الاقتراب من العالمية في مسلسل الجامعة

أكد هاني خليفة مخرج مسلسل "الجامعة" أن المتعة التي حققها بعمله في المسلسل، أنسته الصعوبات التي واجهها في التعامل مع الوجوه الجديدة، وأضاف: كانت خبرتهم في مجال التمثيل محدودة، وكان "الجامعة "أول احترافي بالنسبة لهم، وقال: "عندما أنظر للتجربة من الخارج أجدها ممتعة جداً، لأن الشباب أضافوا لي على المستوى الإنساني والمهني أعطوني طزاجة في التعامل في مسلسل عن الشباب ولهم.

أكد هاني خليفة مخرج مسلسل "الجامعة" أن المتعة التي حققها بعمله في المسلسل، أنسته الصعوبات التي واجهها في التعامل مع الوجوه الجديدة، وأضاف: كانت خبرتهم في مجال التمثيل محدودة، وكان "الجامعة "أول احترافي بالنسبة لهم، وقال: "عندما أنظر للتجربة من الخارج أجدها ممتعة جداً، لأن الشباب أضافوا لي على المستوى الإنساني والمهني أعطوني طزاجة في التعامل في مسلسل عن الشباب ولهم.

وفي تصريح خاص لـmbc.net قال: "كان بيني وبين هؤلاء المبدعين الشباب حوار خاص حتى في تقنيات الأداء التمثيلي التي أطلبها، كان من الممكن أن أطلب شيئا من أحدهم، فيقترح شكلا آخر، ونتحاور لنصل لصيغة نتفق عليها.

وقال: "كنا عفويين وحاولنا أن نقدم نماذج لأشخاص طبيعيين موجودين في الجامعة بشكل حقيقي".

ونبه إلى أن الشباب لديهم خبرات قليلة، وهو ما أفاد العمل، لم يكن لديهم تكنيك خاص بهم، لكن في النهاية وصلنا إلى حالة مشتركة، وأنا سعيد جدّا بالتجربة".

وعن توقعاته لنجاح العمل أثناء عرضه على شاشة MBC4، قال: "تمنيت أن يشعر المشاهد بإحساس مماثل أو قريب من الأعمال الغربية والعالمية على مستوى الشكل والمضمون أيضاً، وأتمنى أن أنجح في جذب المشاهد لأحداث المسلسل وشخصياته، لدرجة تجعله غير قادر على ترك الشاشة لإنجاز أي عمل آخر.

وأضاف: "أملي الأكبر ليس في نجاح العرض الأول في التلفزيون، لكني آمل أن أرى مبيعات الدي في دي الخاص بكل الحلقات أو المواسم الخاصة بالعمل تباع على مدار سنوات.

وعن أعماله القادمة في السينما، قال هاني "لا زلت في إطار مشروع الجامعة، أما الخطوة التالية، فبالتأكيد ستكون في السينما، لكني أبحث عن عمل بمواصفات خاصة، حتى تكون خطوة على قدر كبير من النجاح.

وكان هاني خليفة قد أخرج فيلم سهر الليالي الذي شارك في بطولته شريف منير وأحمد حلمي وخالد أبوالنجا وفتحي عبد الوهاب مع منى زكي وحنان ترك وعلا غانم وجيهان فاضل.