EN
  • تاريخ النشر: 25 مايو, 2011

الحلقة 22: الحزن يعود لـ"أليسار" بعد إعدام والدها

يبدو أن الأحزان قررت أن ترافق أليسار (كنده علوش) طيلة حياتها، فبعد زواجها من منذر ظنت أن الحياة ابتسمت لها، ولكن دخول والدها السجن حطم حلمها الجميل.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 22

تاريخ الحلقة 24 مايو, 2011

يبدو أن الأحزان قررت أن ترافق أليسار (كنده علوش) طيلة حياتها، فبعد زواجها من منذر ظنت أن الحياة ابتسمت لها، ولكن دخول والدها السجن حطم حلمها الجميل.

مفاجأة غير سارة حملها منذر -خلال الحلقة 22- لزوجته؛ حيث أخبرها بأن المحكمة نفذت حكمها بالإعدام على والدها، مما أدخل أليسار في حالة من البكاء المستمر، حزنا على والدها، وحزنا على فراقه.

حالة من الريبة والغموض تحيط بعلاقة منذر مع زوجته أمل، وخاصة بعد علمه بأن زوجته تخضع لعلاج عينيها، في محاولة منها لإعادة بصرها.

علامات الدهشة رسمت ملامح منذر، خاصة وأن زوجته لم تخبره بتلك التطورات، الأمر الذي جعل الغموض والشك يحيطان به.